الأثنين 02 أغسطس 2021
تصويت
مقابلات وتقارير
الجمعة 29 يناير 2021 | 09:59 صباحاً
| عدد القراءات : 4189
ماذا وراء زيارة وزيرة الإنتاج الحربي الباكستاني للعراق؟

كشفت الوزيرة الباكستانية، زبيدة جلال، عن عرض بلادها على العراق مشروعا نفطيا يربطه بقارة آسيا. وقالت وزيرة الإنتاج الحربي الباكستاني زبيدة جلال التي زارت العراق قبل يومين: "تحدثنا مع وزير النفط العراقي، عن ميناء كوادر الباكستاني، وسير الاقتصاد المشترك بين الصين وباكستان". وأضافت "إننا في باكستان وبسبب التضخم السكاني لدينا طلب كبير على المنتجات النفطية، لذا وبشكلٍ مبدأي تحدثنا عن ربط انبوب نفطي من البصرة إلى ميناء كوادر أو كراتشي، لم يكن ذلك ضمن خطة الزيارة، إلا أنه وبسبب أهمية هذه الأمور لدى الحكومة في باكستان، تحدثنا فيها". وتابعت "نأمل أن تقوم وزارة النفط في باكستان باتخاذ خطوة في هذا الشأن برفقة فريق تكنيكي كبير لدراسة ذلك، وهذا سيصب في مصلحة البلدين، لأن ميناء كوادر سيكون له مستقبل جيد ليصبح معبراً لإيصال العراق إلى عدة دول أخرى في آسيا، وسيكون حوارنا مستمراً وذلك بطلب من كافة الأطراف. كما أكدت فيما الشأن الإنتاج الحربي كان هناك موضوعان حول الدفاع تحدثنا فيهما، أحدهما عن انتاجنا العسكري، وما يحتاجه العراق للأمن الداخلي وعلى الحدود، لأن العراق وباكستان في السنوات الماضية مرا في ظروف مماثلة، من حيث الحرب ضد الإرهاب، والمسائل الأمنية الداخلية، لذا لدينا قدرات مختلفة ومستلزمات عسكرية في كافة المجالات، من ضمنها البحرية والإذاعية، كما تحدثنا مع رئاسة الجمهورية حول تقوية الصناعة العراقية وأسباب تأخرها، وكيفية وتطوير الانتاج المحلي.