الجمعة 07 مايو 2021
تصويت
مقابلات وتقارير
الأربعاء 17 مارس 2021 | 03:35 مساءً
| عدد القراءات : 2052
هل ستكون موازنة " حلبجة" ضمن حصة اقليم كردستان؟

اوضح شيروان ميزرا عضو اللجنة المالية النيابية : ان كتلة الاتحاد الوطني الكوردستاني ستتابع الاجراءات القانونية لاعلان حلبجة كمحافظة، لافتا الى ان موازنة محافظة حلبجة ستكون ضمن حصة اقليم كوردستان. واضاف: ان الاجراءات القانونية لن تأخذ وقتا طويلا بشأن المديريات التي تنقل ملاكاتها على دوائر الحكومة الاتحادية، مؤكدا ان قرارات جديدة ستصدر من الحكومة الاتحادية لاحتساب محافظة حلبجة كمحافظة الـ19 في العراق. وكانت محافظة حلبجة قد استحدثت بموجب قرار برلمان كوردستان في 1999/9/22، فيما تم المصادقة على إستحداث محافظة حلبجة بقرار مجلس الوزراء الإتحادي في 31/12/2013 بناء على إقتراح حكومة إقليم كوردستان بكتابها المرقم (12034) في 24/12/2013. وسبق ان اعترف مجلس النواب إعترافا تشريعيا بـ(حلبجة) كمحافظة بموجب أحكام المادة (51) من القانون الإتحادي رقم (2) لسنة 2015 الخاص بـ(الموازنة العامة الإتحادية لجمهورية العراق للسنة المالية 2015)، والمادة (50) من القانون الإتحادي رقم (1) لسنة 2016 الخاص بـ(الموازنة العامة الإتحادية لجمهورية العراق للسنة المالية 2016)، كما تم تعيين محافظ حلبجة بموجب مرسوم إقليمي وإكتملت تشكيلات إدارة المحافظة، وتم إستحداث مديريات عامة للوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة في محافظة حلبجة أسوة بباقي المحافظات الأخرى في الإقليم، إضافة الى إستحداث مديرية الخزينة وفصلها عن خزينة محافظة السليمانية، وأصبح لها إستقلال مالي وإداري عن محافظة السليمانية، وايضا سبق لوزارة الداخلية الاتحادية ان فاتحت حلبجة كمحافظة رسمياً في مناسبات عدة، كما وافقت هذه الوزارة في 9/8/2018، على إستحداث مديريات تابعة للحكومة الإتحادية في محافظة حلبجة أسوة بالمحافظات الأخرى وهي مديريات (الجوازات، الجنسية، مكتب المعلومات) وتنظيم لوحات سيارات خاصة بإسم محافظة حلبجة بموجب كتاب وزارة الداخلية الإتحادية في 9/8/2018. من جهتها، أكدت اللجنة المالية النيابية أن حصة إقليم كردستان في الموازنة هي 12.67%، وفيما أكدت أن النسب السابقة لن تعود، افصحت عن ان إقليم كردستان أعطى بيانات رواتب المؤسسات دون أعداد الموظفين. وقالت عضو اللجنة ماجدة التميمي في حوار صحفي: إن “إقليم كردستان أعطى لنا بيانات رواتب المؤسسات دون أعداد الموظفين”، مبينة أن “إقليم كردستان يقول إنه تسلم 92 تريليون دينار من أصل 177 منذ 2005 “. وأضافت التميمي أن “عائدات إقليم كردستان من المنافذ الرسمية أكثر من تريليون دينار خلال سنة”، مؤكدة أن “حصة إقليم كردستان في الموازنة هي 12.67 بالمئة والنسب السابقة لن تعود”. وتابعت انه “لا نريد تمرير الموازنة بالأغلبية بل بالتراضي بين جميع الأطراف”، مبينة أنه “لا بد من وجود تسوية بين بغداد وأربيل لنرى الطالب والمطلوب منذ 2012”.