الأربعاء 11 ديسمبر 2019
تصويت
السياسية
الجمعة 22 نوفمبر 2019 | 03:24 مساءً
| عدد القراءات : 213
رغم قنابل الغاز.. اقبال كبير للمتظاهرين الى ساحة التحرير للمطالبة باقالة الحكومة

بغداد/... تواصل توافد المتظاهرين الى ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد، اليوم الجمعة، فيما يستمر الاعتصام في الساحة لليوم الثامن والعشرين على التوالي للمطالبة باقالة الحكومة وكشف هوية قتلة المتظاهرين ومحاكمتهم واجراء انتخابات نيابية مبكرة باشراف دولي بعد تعديل قانون الانتخابات واستبدال مفوضية الانتخابات.

وقال مصدر لـ"عين العراق نيوز"، ان ساحة التحرير شهدت، صباح اليوم الجمعة، اقبال كبير في اعداد المتظاهرين ضمن عوائل ومن مختلف مناطق العاصمة بغداد"، لافتا الى ان "الاوضاع طبيعية في ساحة التحرير وكذلك في مبنى المطعم التركي والذي يطلق عليه المتظاهرين "جبل احد" حيث ما يزال تحت سيطرة المعتصمين".

وأوضح المصدر، اعدادا من المتظاهرين متواجدة في ساحتي التحرير والخلاني، انتقلوا الى قرب جسر الاحرار، وسط بغداد، وسط اطلاق القنابل الخانية من قبل القوات الامنية لغرض تفريقهم.

واشار المصدر في وقت سابق ، الى تسجيل أكثر من ٤٠ حالة اختناق بعضها حرجة جدا، تم نقلها الى مستشفيات قريبة.

وافاد مصدر امني، في وقت سابق صباح اليوم الجمعة، باطلاق كثيف للقنابل الدخانية لتفريق المتظاهرين الذين يتواجدون قرب جسر الاحرار وسط العاصمة بغداد.
وتشهد العاصمة بغداد وتسع محافظات اخرى منذ يوم الجمعة الماضي الخامس والعشرين من (تشرين اول الماضي)، تظاهرات احتجاجية واسعة للمطالبة باقالة الحكومة وتقديم قتلة المتظاهرين الى العدالة والعمل باجراء انتخابات مبكرة باشراف دولي، واسفرت عن مقتل واصابة المئات من المتظاهرين والقوات الامنية نتيجة القمع الوحشي الذي تعرض اليه المتظاهرين.

واعتبرت المرجعية الدينية في العراق ان هذه الانتفاضة أولى من صناديق الاقتراع المزوّرة في التعبير عن إرادة الشعب واختياره لمن يمثله، وقالت ولو صدّقنا ان السلطة جاءت عبر صناديق الاقتراع فهذه الانتفاضة تسلب المشروعية منه لأن الشعب مصدر السلطات وان إرادته مشروطة في البداية وعلى طول المدة وإذا سلبها في أي وقت سقطت الشرعية عن الحاكم. انتهى 2