الأحد 26 مايو 2019
تصويت
الأخبار الدولية
الخميس 14 مارس 2019 | 06:07 مساءً
| عدد القراءات : 89
غرق سفينة شحن تحمل مواد خطيرة قرب السواحل الفرنسية

متابعة/.. أعلنت السلطات الفرنسية، الخميس, غرق سفينة شحن إيطالية محمّلة بـ45 حاوية من المواد الخطيرة في المحيط الأطلسي قرب السواحل الفرنسية.

وكشفت إدارة الملاحة الإقليمية الفرنسية، عن تسبب الحادثة في ”بقعة نفطية بصدد التمدد باتجاه سواحل فرنسا“، ما يزيد المخاوف من حدوث كارثة بيئية، بحسب ما نقل موقع قناة ”فرانس 24″، الخميس.

وقال رئيس إدارة الملاحة الإقليمية، جان لويه لوزييه، خلال تصريحات صحفية، إن خطر التلوث المحتمل يتعلق بـ“2,200 طن من النفط الثقيل كان على متن السفينة“.

وأضاف أنّ مالكي السفينة أشاروا إلى وجود 365 حاوية على متنها ”45 منها تحتوي مواد خطيرة“ إضافة إلى نحو 2000 عربة، وفق المصدر ذاته.

ومن محتويات تلك الحاويات 100 طن من حمض الهيدروكلوريك، و70 طنًا من حمض الكبريت.

وبحسب تقارير إعلامية، يمكن أن تصل بقعة نفطية بطول عشرة كيلومترات، وعرض كيلومتر، إلى أجزاء من السواحل الجنوبية الغربية الفرنسية قرب مدينة بوردو نهاية الأسبوع الجاري.

وعلى إثره، قال وزير البيئة الفرنسي، فرانسوا دو روجي، إن باريس تعتزم نشر 4 سفن لاحتواء التسرب النفطي في البحر، والاستعداد لعملية تنظيف برية.

وكانت السفينة ”غراند أمريكا“ الإيطالية في طريقها من هامبورغ الألمانية إلى الدار البيضاء في المغرب عندما شب حريق على متنها في ساعة متأخرة الأحد.

وتم إنقاذ جميع الأشخاص الذين كانوا على متنها وعددهم 27 في اليوم التالي، فيما اشتد الحريق قبل أن تغرق السفينة على بعد نحو 300 كلم غرب بلدة لاروشيل الفرنسية، جنوب غرب فرنسا.انتهى5