الأحد 16 ديسمبر 2018
تصويت
اختر
الأربعاء 3 أكتوبر 2018 | 05:16 مساءً
| عدد القراءات : 247
خبير قانوني يوضح مصير الكتلة الكبرى: خطأ قانوني كبير

بغداد/.. أكد الخبير القانوني علي التميمي، الاربعاء، ان الكتلة الكبرى كان من الفترض ان يتم تسجيلها خلال الجلسة الاولى من عمرالدورة البرلمانية الجديدة، مبينا ان الخلافات السياسية خارج الاطر الدستورية.

وقال التميمي، لـ"عين العراق نيوز"، ان "المادة 54 و55 وقرار المحكمة الاتحادية بشان تفسير معنى الكتلة الاكبر عددا لعام 2010، الزم الكتل البرلمانية بتسجيل الكتلة الاكبر في الجلسة الاولى برئاسة رئيس السن"، مبينا ان "الخلافات السياسية التي جرت حول الكتلة الكبرى جاءت بخلاف الدستور".

وأضاف، ان "القانون العراقي لا يتضمن شيء اسمه مرشح تسوية، وهذا الاجراء قابل للطعن لكل ذي مصلحة امام المحكمة الاتحادية".

يشار ان عبد المهدي قد تم تكليفه مباشرة بعد انتخاب برهم صالح كرئيس لجمهورية العراق بتشكيل الحكومة الجديدة. انتهى 6