الأثنين 14 أكتوبر 2019
تصويت
ثقافة وفنون
الأحد 18 أغسطس 2019 | 06:21 مساءً
| عدد القراءات : 1109
اعلامية عراقية تتعرض للتحرش من قبل مسلحين يدعون اصحاب نفوذ في الدولة

بغداد/.. تعرضت إعلامية عراقية الى تحرش من قبل مسلحين يدعون أصحاب نفوذ في الدولة.

و استنكر منتدى الاعلاميات العراقيات في بيان تلقته، "عين العراق نيوز"، تعرض الاعلامية همسة ماجد، مساء يوم امس، في منطقة المنصور للاعتداء والتحرش أمام الملا من قبل مجموعة من الشباب المسلحين.

وقالت همسة في اتصال هاتفي لمنتدى الاعلاميات إنها "تعرضت للاعتداء والتحرش والإساءة بألفاظ غير لائقة من قبل مجموعة من الشباب المسلحين يستقلون سيارة خصوصي، اعترضوا طريقها اثناء وقوف سيارتها أمام احد المطاعم في منطقة المنصور ، و حاولوا منعها من قيادة السيارة رغم انها كانت بصحبةً والدتها وقريبتها و تهديدها بحجة انهم اصحاب نفوذ في الدولة وتهديدها بالسلاح".

وأضافت انها "سجلت جزء من حادثة الاعتداء و بثت التسجيل عبر صفحتها الرسمية في مواقع التواصل، و هذا ساعد على ان تتوجه سيطرة شرطة المنصور الى مكان الاعتداء حيث أوقفوا في مركز الشرطة منذ يوم امس، ومن ثم نقلهم الى قاضي تحقيق محكمة قصر العدالة في الحرية".

واكدت همسة ان كثير من الاعلاميات والنساء بشكل عام يتعرضن للتحرش والإساءة دون ان يكون هناك رادع واضافت ان منتدى الاعلاميات كان سباق بطرح ظاهرة التحرش واهمية الحد منها وأنها كنت أولى الداعمات لان يكون هناك صوت يرفض الحالات غير الاخلاقية التي تتعرض لها النساء خاصة في الشارع، واكدت انها تعرضت للاعتداء بعد اكمالها عملها في منطقة الحادث و لم يأبهوا لوجود عائلتها معها، وأنها مستمرة برفع الدعوى حتى يكونوا عبرة للآخرين.

من جانبه يدعوا منتدى الاعلاميات العراقيات الحكومة والجهات ذات العلاقة الى حماية العاملين في السلطة الرابعة والصحفيات خاصة اللاتي لايجدن ظروفا طبيعية في الغالب ويتعرضن الى الإعتداءات والتحرش في الأماكن العامة والعمل و حتى عبر مواقع التواصل و لاتوجد عقوبة رادعة ضد من يقوم بالإساءة وإلقاء اللائمة في اغلب الأحيان على الضحية، كما يطالب المنتدى الجهات الأمنية والقضائية ضرورة اتخاذ إجراءات قانونية حازمة بشان الاعتداء الذي تعرضت له الزميلة همسة ماجد.