الثلاثاء 22 يونيو 2021
تصويت
الأخبار المحلية
الثلاثاء 8 يونيو 2021 | 01:44 مساءً
| عدد القراءات : 188
الموارد المائية تكشف مستجدات "حرب المياه".. هذه المحافظة ستواجه شحة

كشفت المتحدث باسم وزارة الموارد المائية، علي راضي، الثلاثاء، عن آخر مستجدات الملف المائي العراقي، وفيما أكد تغطية الخزين المائي في البلاد للموسم الزراعي، أشار إلى أن إحدى المحافظات العراقية ستتأثر بشح المياه لهذا الموسم.

ويشهد العراق في كل عام، ومع دخول فصل الصيف، تحديات كبيرة في ما يتعلق بانخفاض منسوب نهري دجلة والفرات، نتيجة المشاكل على حصته المائية المشتركة مع تركيا وإيران.

ويقول علي راضي، إن " قنوات التواصل مع تركيا وإيران وسرويا لم تنقطع والملف التفاوضي واللقاءات الفنية الدبلوماسية مستمرة"، مبينا أن "الايام القليلة القادمة تشهد زيارة وزير الموارد المائية الى ايران للتباحث في موضوع ملفات المياه وتقاسم الضرر في الشحة، فضلا عن حصة العراق بما يتعلق بالانهر من الجانب الشرقي".

لقاءات مرتقبة

وأضاف راضي، أن "لقاءات مرتقبة ستعقد مع الجانب التركي والسوري بالنسبة لنهري دجلة والفرات"، مؤكدا ان "العراق يسعى لتثبيت جزئية تقاسم الضرر في فترات الشحة".

وعلى الرغم من اعتماد العراق بشكل تام على نهري دجلة والفرات وروافدهما في تأمين احتياجاته المائية، إلا أن كل الجهود الدبلوماسية منذ عام 2003 حتى الآن، لم تفلح في تغيير سياسات طهران وأنقرة المائيتين.

مفاوضات ماراثونية

ولفت إلى أن "عمر الملف التفاوضي طويل، وهو ملف ليس بالسهل، واجتماعات التفاوض مارثونية"، مبينا بذات الوقت أن "الجوانب التي سيجري التباحث بشأنها مع البلدان المجاورة فنية وليست سياسية".

وأكد المتحدث باسم وزارة الموارد المائية، أن "الخزين المائي للعراق جيد جدا ويغطي احتياجات الخطة الصيفية للمزروعات وكذلك مياه الشرب".

ديالى

وأشار إلى "ظروف معنية تعيشها محافظة ديالى تتعلق باعتمادها المائي على سد دربنديخان بنسبة 80% و20% من نهر دجلة، ولهذا فان ديالى ستكون اكثر المناطق التي ستتأثر بشح المياه للموسم الحالي، ولكن جرى اتخاذ خطوات استباقية وتعزيزات بمناطق معينة تمثلت بحفر الآبار".

وعلى الرغم من تجدد مشكلة المياه على مدى السنوات الماضية، إلا أنها هذا العام تبدو أكثر حدة، الأمر الذي دفع رئيس الجمهورية برهم صالح إلى وصف ما يجري بأنه "حرب مياه" على البلاد، بعد تقارير تحذر من كارثة قد تضع مياه العراق في المستقبل القريب في خطر كبير.