الثلاثاء 26 أكتوبر 2021
تصويت
مقالات
الخميس 3 يونيو 2021 | 02:59 مساءً
| عدد القراءات : 2727
انتخابات الاعظمية لمن الغلبة

انتخابات الاعظمية لمن الغلبة

مهند الصالح

‏ من يجلس في غير موضعه عجز ومن يعجب بنفسه هلك , ومن يتكبر على الناس ذل , ومن لم يشاور و ويحاور  ندم, ومن يكثر كلامه قلت افعاله. من هذه الكلمات والحكم نبدأ عرضنا لمسرحية الانتخابات المقبلة وتحديدا منطقة الاعظمية او (بالدائرة الانتخابية السادسة) وتشمل الاعظمية المركز وبوب الشام والفحامة وكميرة وحي البساتين والكريعات وحي تونس والصليخ وسبع ابكار شمال المركز ومن الشرق الدلفية واجزاء من حي القاهرة والوزيرية ومن الجنوب الكسرة والعيواضية والفضل حتى محلة باب الشيخ كل هذه المناطق ترشح عنها ثلاث وستون مرشح من الطيف العراقي وبينهم الحزبي والمتحزب والمستقل علنا والمستقل فعلا هؤلاء الثلاثة والستون مرشحا يتنافسون على اربعة مقاعد ثلاثة مقاعد للرجال ومقعد للنساء او ماتسمى بالكوتا النسوية.

اليوم وبحسب معلومات مؤكدة فان عددا من هؤلاء المرشحين انسحب من سباق الانتخابات

مراقبون للشأن السياسي يرون ان الانسحاب جاء من خلال ما اشرنا اليه في بداية المقال

اما ان يكون قد وجد نفسة جالس في غير مكانه او لم يشاور ويحاور وقت الترشيح ووجد جهده يضيع وسط هذه الاسماء  لذلك فضل البعض الانسحاب حفظا لماء الوجه

من خلال ماتقدم نجد ان مازال الوقت امام الجميع ليحسم امره اما بالتراجع او الانسحاب وهذا الامر سيضمن احترام المجتمع الاعظمي وتقديرهم له كونه لم يدخل المعترك على نظرية ( رحم الله امرأ عرف قدر نفسة )

ومن جهة اخرى نجد ان اصرار البعض من المرشحين على البقاء والاستمرار الى نهاية السباق كونهم اصحاب مشاريع وطنية تؤهلهم لخوض هذه الانتخابات فهنا نبارك لهم هذا الاصرار والعزم في كل خطواتهم

ورب سائل يسأل لمن الغلبة في الاعظمية نقول لهم نتمنى النجاح للجميع ونخص منهم اصحاب المشاريع الوطنية البعيدين عن كل الميول والاتجاهات المقيتة المرفوضة المؤمنين بالوطن وحقوق المواطنة.

وفق الله المخلصين لخدمة عراقنا الابي