الأثنين 17 مايو 2021
تصويت
السياسية
الثلاثاء 4 مايو 2021 | 09:24 صباحاً
| عدد القراءات : 94
منظمات حقوقية دولية تدعو سلطات كردستان لوقف العنف بحق الصحفيين

اكد تقرير لموقع سكوب الامريكي ، الثلاثاء، انه وفي يوم الصحافة العالمي دعت عشر منظمات حقوقية بيانا مشتركا دعت فيه سلطات كردستان العراق إلى وقف انتهاكاتها المستمرة ضد حرية الصحافة ، ورفع القيود المفروضة على العمل الصحفي ، ووقف ملاحقة واعتقال الصحفيين.

وذكر التقرير ان المنظمات اعربت في بيانها عن ” قلقها إزاء إصرار سلطات الاقليم  على مقاضاة الصحفيين بتهم تتعلق بعملهم الصحفي واستمرار تجاهلها للقوانين المحلية والدولية ذات الصلة اللازمة لضمان حرية الصحافة والرأي و التعبير والنشر”.

واضاف ان ” المنظمات الموقعة على البيان هي المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان ، ومجموعة مينا لحقوق الإنسان ، وجمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق ، ومنظمة هومينا لحقوق الإنسان والمشاركة المدنية  ، ومنظمة سام للحقوق والحريات ، وتوثيق جرائم الحرب العراقية. المركز ، وأي اف دي الدولية ، والتضامن لحقوق الإنسان ،والأكاديمية الدولية للحقوق والتنمية – باريس ، والمعهد الدولي للحقوق والتنمية – جنيف “.

واوضح البيان ان ” استهداف الصحفيين والتطفل على النشاط المدني في إقليم كردستان العراق جزء من محاولات السلطات إضعاف الحراك الشعبي وتقييد التغطية الإعلامية للتظاهرات التي طالبت بإصلاحات اقتصادية وتحسين الظروف المعيشية للسكان في قطاع النفط”.

وتابع انه ” وبحسب تسلسل الأحداث في المنطقة وتحليل سلوك السلطات العدائي تجاه الصحفيين ، يبدو أن السلطات لا تظهر أي احترام للقانون العراقي أو التوجيهات القانونية المحلية أو القانون الدولي فيما يتعلق بحرية الصحافة”.

واشار البيان الى ان “قانون الصحافة الكردستاني لعام  2007 كفل الحرية في العمل الصحفي حيث نصت المادة (2) من القانون على ان “الصحافة حرة ولا رقابة عليها ، وحرية التعبير والنشر مكفولة لكل مواطن في اطار محترم. كما تضمن “حصول الصحفي على المعلومات التي تهم المواطنين والمتعلقة بالصالح العام من مصادرها المختلفة ، بموجب القانون”.

ودعت المنظمات في بيانها الى ” ممارسة المزيد من الضغط على سلطات الاقليم  لإنهاء الانتهاكات بحق الصحفيين ، وإنشاء آلية للمحاسبة على الانتهاكات المرتكبة بحقهم لضمان إنهاء سياسة الإفلات من العقاب”.