الأثنين 17 مايو 2021
تصويت
مقابلات وتقارير
الأربعاء 14 أبريل 2021 | 01:23 مساءً
| عدد القراءات : 728
تقرير يسلط الضوء على اجواء شهر رمضان وسط انتشار كورونا

اكد تقرير لصحيفة لوس انجلس تايمز الامريكية ، الاربعاء، ان المسلمين في جميع انحاء العالم استقبلوا شهر رمضان لكن الارتفاع الحاد في حالات الإصابة بفايروس كورونا في العديد من البلدان أدى مرة أخرى إلى فرض قيود على طقوس الشهر الكريم والصلاة المطولة في المساجد.

وذكر التقرير انه ” وعلى الرغم من ذلك فان هناك اشارات على ان التقييد سيكون اقل في هذا العام عما كان عليه حينما تزامن الشهر الكريم مع بداية انتشار الوباء حيث اعيد فتح بعض المساجد منذ ذلك الحين وخفت القيود المفروضة على الحركة مع استمرار نشر اللقاحات في الدول ذات الأغلبية المسلمة، فيما أصدر رجال الدين في أماكن مثل إندونيسيا تأكيدات بأن اللقاح لا يكسر الصيام أثناء النهار”.

واضاف ان ” شهر رمضان في الدول المسلمة يتميز بالصلاة الطويلة والصيام من الفجر حتى الغسق والتجمعات الليلية مع العائلة والأصدقاء ، على الرغم من أن التجمعات المزدحمة في المساجد والتجمعات الكبيرة لتناول الوجبات لا تزال محظورة بسبب استمرار انتشار فيروس كورونا على مستوى العالم”.

وتابع انه ” في لبنان ، بدأ معظم المسلمين رمضان وسط تصاعد التضخم. يقع البلد الصغير في قبضة أسوأ أزمة اقتصادية ومالية في تاريخه الحديث ، حيث فقدت العملة اللبنانية حوالي 80٪ من قيمتها مقابل الدولار الأمريكي في الأشهر الماضية، مما قلص استعدادات الكثير من الناس لاستقبال الشهر الكريم “.

وواصل انه ” اما في العراق ، سيبقى حظر التجول ساري المفعول اعتبارًا من الساعة 7 مساءً. حتى الساعة 5 صباحًا طوال شهر رمضان ، مع إغلاق تام في عطلات نهاية الأسبوع. وحذرت وزارة الصحة من أن عدم الامتثال لهذه الإجراءات قد يؤدي إلى إغلاق مستمر لمدة ثلاثة أيام وبسبب المخاوف الاقتصادية لأصحاب الأعمال والمطاعم ومحلات الحلويات تقرر ان تكون قادرة على العمل ولكن فقط من خلال التوصيل للمنازل”.

وفي إندونيسيا ، ارتفعت حالات الإصابة بالفايروس لذا ُسمح بفتح المساجد لأداء صلاة رمضان وفقًا لبروتوكولات صارمة ستسمح الحكومة للناس بإقامة تجمعات الإفطار خلال شهر رمضان في المطاعم ومراكز التسوق والمقاهي ، والتي يمكن أن تفتح بنسبة 50 ٪. الإفطار هو عندما يفطر المسلمون تقليديًا عن صيامهم طوال اليوم عن طريق تناول التمر وأخذ رشفة من الماء قبل تناول الطعام مع الأصدقاء والعائلة”.

في الهند ، حيث بلغت الإصابات ذروتها في الأيام الأخيرة ، ناشد العلماء المسلمون في البلاد البالغ عددهم 200 مليون نسمة اتباع بروتوكولات مكافحة الفايروس والامتناع عن التجمعات الكبيرة. فرضت العديد من المدن الهندية التي تتعامل مع تصاعد الفيروس حظر تجول ليلا ، ولا يزال من غير الواضح ما إذا كان سيتم السماح للمصلين بأداء الصلاة في المساجد.

اما في مصر ، منعت الحكومة المساجد من تقديم وجبات مجانية خلال شهر رمضان وحظرت وجبات الإفطار الخيرية التقليدية التي تجمع الغرباء على موائد طويلة”.