الأحد 18 أبريل 2021
تصويت
الأخبار الدولية
السبت 16 يناير 2021 | 06:51 مساءً
| عدد القراءات : 184
أهمية وفوائد خفض الرسوم الجمركية على السلع الصينية للولايات المتحدة

نشر مجلس الأعمال الأمريكي الصيني تقريرا، أوضح فيه أن “خفضا، ولو معتدلا”، في الرسوم الجمركية المفروضة على المنتجات الصينية، سيؤثر إيجابيا على النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة.

وقال المجلس، عبر تقريره الذي يحمل عنوان “شراكة حاسمة في وقت حرج” من قبل شركة الأبحاث والاستشارات “أكسفورد إيكونوميكس”: “في تصورنا لسيناريو خفض التصعيد في الحرب التجارية، تقوم بموجبه الحكومتان بتخفيض تدريجي لمتوسط معدلات التعريفة الجمركية إلى حوالى 12% (من 19% حاليا)، يمكن للاقتصاد الأمريكي أن يحقق 160 مليار دولار إضافية من إجمالي الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي، خلال السنوات الخمس المقبلة، ويسمح بتوظيف 145 ألف شخص إضافي بحلول العام 2025”.

وأشار المجلس الذي يضم مئتي شركة أمريكية تتعاون مع الصين، إلى أن هذا الإجراء سيساهم في “رفع دخل الأسر الأمريكية بمقدار 460 دولارا لكل أسرة”، لافتا إلى أن ذلك سيكون نتيجة “زيادة العمالة والمداخيل، وكذلك انخفاض الأسعار، نظرا لاستيراد العديد من المنتجات الاستهلاكية من الصين”.

كما تطرق التقرير إلى عرض سيناريو معاكس، يتضمن الاحتمالات والتوقعات، في حال تصعيد الحرب التجارية، واستمرار تدهور العلاقات الثنائية، بين واشنطن وبكين، حيث حذر معدو التقرير من أن “الاقتصاد الأمريكي سيدر، في هذه الحالة، مبالغ أقل بـ1.6 تريليون دولار في السنوات الخمس المقبلة، ويفقد 732 ألف وظيفة في 2022، و320 ألف وظيفة في 2025”.

في حين توقع التقرير أن دخل الأسر الأمريكية سينخفض بمقدار 6400 دولار، بحلول نهاية 2025.

وتم نشر هذا التقرير، قبيل أيام من دخول الرئيس الأمريكي المنتحب، جو بايدن، المكتب البيضاوي في البيت الأبيض، وتحديد سياسة واشنطن الخارجية تجاه بكين.