السبت 24 أكتوبر 2020
تصويت
ثقافة وفنون
الأحد 11 أكتوبر 2020 | 07:28 مساءً
| عدد القراءات : 1196
وفاة الفنان المغربي حمادي التونسي

غيب الموت يوم الأحد، الممثل المغربي حمادي التونسي، عن عمر ناهز 86 عاما.

وقدمت الهيئة العربية للمسرح في المغرب، من خلال صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“، تعازيها لوفاة الفنان حمادي.

وكانت البداية الفنية للممثل الذي عرف بوسامته وأناقته، سنة 1954 حين انضم إلى فرقة الراديو والتلفزيون المغربي، ثم  إلى فرقة ”المعمورة“ أولى الفرق المسرحية في المغرب سنة 1959، والتي كونت أبرز المسرحيين ونجوم التمثيل في المغرب بعد الاستقلال.

وأدى حمادي التونسي عدة أدوار بطولة في إنتاجات تلفزيونية وإذاعية ومسرحية كفتى أول، كما شارك في بعض الأفلام السينمائية المغربية والدولية من بينها: ”عندما تنضج الثمار” (1968) لعبد العزيز الرمضاني والعربي بناني، و“فين ماشي يا موشي“ لحسن بنجلون، والفيلم الإيطالي الإسباني ”الجسم الجميل يجب قتله“ (1972).

وألف العديد من الأعمال الإذاعية و المسرحية من بينها: ”المخدوعة”، ”حرمان”، ”الحب المصنوع”، ”ضريبة العمر”، ”بلا نهاية”، ”التائب”، ”الورد والشوك”، ”عدالة السماء”،”هذي والتوبة”.

والى جانب التأليف والتمثيل، عرف الراحل بموهبته في الزجل، حيث كتب كلمات 152 أغنية لأشهر الملحنين المغنين، من بينها ”للا مولات الدار“ لمحمد الإدريسي، و“المدد يا رسول الله” لإسماعيل أحمد، و”لا بان عليه أخبار” لعبد الوهاب الدكالي، و”بريء بريء” لعبد الوهاب أكومي، و”مافيك خير ياقلبي” لعبد الهادي بلخياط .