الجمعة 18 سبتمبر 2020
تصويت
الأخبار الدولية
الخميس 13 أغسطس 2020 | 07:15 مساءً
| عدد القراءات : 216
نتنياهو يصف الاتفاق مع الإمارات بـ"يوم تاريخي لإسرائيل" ومصر تثمن

أشادت إسرائيل، اليوم الخميس، باتفاق سلام تم بوساطة أمريكية مع الإمارات ووصفته بأنه "يوم عظيم للسلام".

وقال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في أول تعليق له على اتفاق السلام بين إسرائيل والإمارات، إنه "يوم تاريخي لإسرائيل".

وترك نتنياهو فجأة مناقشة يعقدها مجلس الوزراء بشأن أزمة فيروس كورونا المستجد، وقال إنه يجب أن يهتم بمسألة بالغة الأهمية للمصلحة الوطنية قبل نحو ساعة من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاتفاق لتطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات.

وقال رون ديرمر السفير الإسرائيلي في واشنطن على "تويتر" "يوم عظيم للسلام! تثني إسرائيل على شجاعة محمد بن زايد آل نهيان في اتخاذ قرار تاريخي لانضمام الإمارات إلى مصر 1979 والأردن 1994 في صنع السلام مع إسرائيل.

وأضاف "إسرائيل ممتنة بعمق لكل.. ما فعله ترامب ليجعل تلك الانفراجة ممكنة".

من جانبه علق الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الخميس، على الاتفاق وقال "تابعت باهتمام وتقدير بالغ البيان المشترك الثلاثي بين الولايات المتحدة الأمريكية ودولة الإمارات العربية الشقيقة وإسرائيل حول الاتفاق على إيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية واتخاذ خطوات من شأنها إحلال السلام في الشرق الأوسط كما أثمن جهود القائمين على هذا الاتفاق من أجل تحقيق الازدهار والاستقرار لمنطقتنا".

وفي وقت سابق تم الإعلان عن توصل دولة الإمارات العربية المتحدة، ودولة إسرائيل، لاتفاق بوساطة أمريكية، بموجبه توقف إسرائيل ضم أراض فلسطينية، إضافة إلى وضع خريطة طريق نحو تدشين التعاون المشترك بين البلدين وصولا إلى علاقات ثنائية.

وقال ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان: ”في اتصالي الهاتفي اليوم مع الرئيس الأمريكي ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو، تم الاتفاق على إيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية“.

وأضاف ولي عهد أبوظبي في تغريدة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر: ”كما اتفقت الإمارات وإسرائيل على وضع خريطة طريق نحو تدشين التعاون المشترك وصولا إلى علاقات ثنائية“.

 بدوره قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في تغريدة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي: إن الاتفاق ”انفراجة كبيرة“ ووصفه بأنه ”خطوة مهمة باتجاه بناء شرق أوسط أكثر رخاء“