الأربعاء 15 يوليو 2020
تصويت
الأخبار الدولية
الأثنين 29 يونيو 2020 | 05:54 مساءً
| عدد القراءات : 101
طيار أمريكي يعترف بعدم كفاءة مقاتلة “إف-35” أمام روسيا

أعلن الطيار السابق في القوات الجوية الأمريكية، براين بودلينغ، أن المقاتلات الهجومية من طراز “A-10 Thunderbolt II” ستكون أكثر فاعلية ضد روسيا في أوروبا الشرقية من مقاتلة “إف-35 لايتينغ II”.

وقال عبر مقالة نشرتها الصحيفة الأمريكية “Breaking Defense” والتي تتحدث عن الخروج المحتمل لثلاثة أسراب من المقاتلات “A-10 Thunderbolt II” عن الخدمة واستبدالها بمقاتلات من طراز “إف-35 لايتينغ II”، إن المقاتلة الأولى أكثر فاعلية وكفاءة في حالات القتال على مسافات قريبة من المقاتلة الثانية.

ووفقا لبودينغ، فإنه في حال واجهت القوات الأمريكية، في أوروبا أو آسيا، قوات معادية مجهزة جيدا، ستحتاج إلى دعم ناري قوي من الجو، وهو ما لا يمكن لمقاتلة “إف-35 لايتينغ II” تقديمه على عكس المقاتلة “A-10 Thunderbolt II”.

وأضاف “ربما عدم وجود المقاتلة “إف-35″ في ساحة القتال، هو أفضل من عدم قدرتها على توفير دعم في المعارك على مسافات قريبة – وذلك بسبب عدم قدرتها على المناورة، وضعفها أمام النيران الأرضية”.

تم تصنع المقاتلة “إف-35” من 300 ألف قطعة، وخوذة الطيار تمكنه من رؤية الأرض في الليل والنهار، ويمكنه عبرها رؤية كل أجهزة الطائرة الحيوية، وخزان الوقود يتسع لـ 18000 لتر، أي ضعفي سعة خزان الوقود في طائرة “إف 16″، وينبغي على طاقم الطائرة ومهندسيها والطاقم الأرضي معرفة 500 مصطلح عن الطائرة للتمكن من تفعيلها. انتهى25س