الأربعاء 15 يوليو 2020
تصويت
ثقافة وفنون
الأربعاء 8 أبريل 2020 | 04:14 مساءً
| عدد القراءات : 1296
مسلسل ”أم هارون“ لحياة الفهد يثير جدلا واسعا في الكويت

متابعة/.. أثار المسلسل الدرامي ”أم هارون“ الذي تقوم ببطولته الفنانة الكويتية حياة الفهد، جدلا واسعا في الأوساط الشعبية في البلاد، عقب تداول مقتطفات من محتوى العمل الذي سيتم عرضه على محطة (MBC1)، والذي تدور أحداثه حول يهود الكويت وجوانب عدة من حياتهم في فترة النصف الأول من القرن العشرين.

وأحدث هذا العمل الدرامي والمرتقب عرضه في شهر رمضان المقبل الذي يفصلنا عنه نحو أسبوعين، سجالا وتباينا بالآراء، لينقسم النشطاء إلى فريقين، أحدهم أبدى إعجابه بقصة العمل وآخر انتقد بشدة التطرق إلى ملف اليهود، متسائلا عن الهدف من هذا العمل وفي هذا التوقيت.

ويتحدث العمل وهو من إخراج محمد العدل وتأليف محمد وعلي شمس، عن حقبة زمنية مهمة بمنطقة الخليج، التي شهدت تنوعا بالأديان السماوية، واعتناق البعض من الخليجيين للديانة المسيحية، والديانة اليهودية آنذاك، لتدور أحداثه حول بطلة العمل وهي امرأة تعاني الكثير من المتاعب بسبب ديانتها اليهودية.

وشارك نشطاء وإعلاميون كثُر في التعليق على هذا العمل، ومن بينهم الصحفي سعد السعيدي، الذي انتقد بشدة قصة هذا المسلسل، متسائلا ”ما الرسالة والهدف الذي يريد أن يوصلها هذا المسلسل“، مضيفا ”صحيح هناك فرق بين الديانة اليهودية والصهيونية، لكن هذا الفرق ليس واضحا للعوام.. أظنه مقدمة لتطبيع ثقافي، وزرع فكرة في العقل الباطن وكأن الأمر طبيعي!“.

ويقول الناشط مناحي الدوسري: إن ”هذا العمل يعتبر جائحة جديدة“، مبديا اعتراضه على فكرة العمل، وتغير اسم المسلسل من ”أم شاؤول“ لـ ”أم هارون“، والذي يتحدث عن حياة اليهود في الكويت في حقبة الأربعينيات لحياة الفهد. متسائلا، ما الهدف من عرض المسلسل وما الفائدة المرجوة من وراء ذلك؟

بدوره، يرى الناشط سامي الحشان، أن ”هذا العمل هو بمثابة تطبيع ثقافي وخطوة لتمكين إسرائيل من دخول دول الخليج بدلا من أمريكا“، مضيفا ”للعلم نحن نعطيهم أدلة وهم مستقبلا سوف يطالبون بتعويضات عن يهود الدول العربية، فقبل عام صدر حكم بأمريكا يطالب بولندا بدفع تعويضات لليهود، ما أثار غضب بولندا، وبن غوريون كان قد طالب بتعويض ليهود خيبر“.

وإضافة إلى الانتقادات، لاقى العمل إعجاب أكاديميين ونشطاء توقعوا أن يحقق هذا العمل نسب مشاهدة عالية لتطرقه إلى قضية مهمة وجديدة، حيث أبدت الكاتبة الجازي السنافي إعجابها بفكرة العمل قائلةً: ”مسلسل يتحدث عن يهود الكويت، جميل أن يتم تسليط الضوء على حقبة تاريخية مهمة، والأجمل أن يكون من بطولة حياة الفهد بدور أم هارون“.

وكتبت الإعلامية مي العيدان في تغريدة بحسابها في ”تويتر“: ”البرمو الرسمي لمسلسل أم هارون لسيدة الشاشة الخليجية حياة الفهد.. الإخراج كبير جدا والفنانين مجتهدين وموضوع المسلسل فريد من نوعه، ويتطرق لأول مرة عن يهود منطقة الخليج“.

وتطرق آخرون في نقدهم للعمل إلى انتقاد بطلة العمل الفنانة حياة الفهد، التي أثارت مؤخرا سجالا عقب تصريحات مثيرة لها، طالبت فيها بإخراج العمالة الوافدة من الكويت في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد بسبب فيروس كورونا.

ويُعتبر العمل الدرامي من ضمن الأعمال التي حالفها الحظ لهذا العام، لتمكنها من إنهاء التصوير قبل اشتداد أزمة فيروس كورونا، الذي تسبب بإيقاف عدة أعمال كويتية وعربية عن التصوير، ويشارك ببطولة مسلسل ”أم هارون“ إلى جانب حياة الفهد، نخبة من الفنانين منهم عبد المحسن النمر وإلهام علي وفؤاد علي وآخرون.