السبت 11 يوليو 2020
تصويت
ثقافة وفنون
الخميس 27 فبراير 2020 | 07:45 مساءً
| عدد القراءات : 561
حكم قضائي لصالح طليقة أحمد الفيشاوي بشأن ابنتهما

متابعة/.. رفض القضاء المصري الدعوى القضائية التي أقامها الفنان أحمد الفيشاوي، والتي طالب فيها بنقل ابنته لينا إلى المدرسة البريطانية في مصر بدلا من دراستها في إنجلترا، حيث تقيم مع والدتها هند الحناوي طليقة الفيشاوي.

وقضت محكمة أسرة الخليفة بمصر، اليوم الخميس، برفض دعوى الفيشاوي؛ الأمر الذي يعد انتصارا قضائيا جديدا لطليقته في ساحات المحاكم، التي تشهد صراعا متواصلا بينهما منذ سنوات.

وكان الفيشاوي قد تقدم بالدعوى مبديا رغبته في نقل ابنته؛ نظرا لما وصفه بكثرة المصروفات الدراسية لابنته في الخارج.

ويأتي الحكم بعد حكم سابق بالحبس عام للفيشاوي، وكفالة مالية وغرامة تقدر بقرابة 1400 دولار؛ لامتناعه عن تنفيذ دفع نفقات ومصروفات ابنته.

وحصلت هند الحناوي على حكم قضائي من محكمة الأسرة بالقاهرة، بإلزام الفيشاوي بدفع مبلغ 9 آلاف جنيه إسترليني لابنتهما، قيمة المصروفات الدراسية عن عام دراسي كامل، وإلزامه بدفع نفقة شهرية.

والنزاع القضائي بين الفيشاوي وطليقته متواصل منذ ولادة لينا، ولم يتوقف حتى سنوات المراهقة الأولى من عمرها.

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، صدر حكم قضائي بإلغاء قرار منع لينا أحمد الفيشاوي من السفر، والذي صدر لصالح الفيشاوي بمنع ابنته من السفر.