الثلاثاء 31 مارس 2020
تصويت
الامن
الخميس 20 فبراير 2020 | 06:29 مساءً
| عدد القراءات : 183
البيشمركة تطالب باجراء مع الجيش العراقي لحماية أرواح سكان المتنازع عليها

بغداد/.. طالبت وزارة البيشمركة في حكومة اقليم كوردستان، يوم الخميس، بـاختصار وتسريع خطوات الحوار بينها والجيش العراقي والقوات الامنية الاخرى من اجل حماية ارواح وممتلكات سكان المناطق المتنازع عليها، مجددة التحذير من الفراغ الامني الموجود في تلك المناطق.

وجاء في بيان للوزارة، انه "في ليلة 18 على 19 من الشهر الجاري، ونتيجة لهجوم جبان للظلاميين وارهابيي داعش على قرية جخماخة التابعة لقضاء دبس الى الغرب من كركوك، قتل ثلاثة مواطنين ابرياء واصيب ثلاثة اخرون بجروح".

وعبر البيان عن "تعازي الوزارة لذوي الضحايا وجدد مواساتها لهم وتمني الشفاء للجرحى"، مشيرا الى انه خلال المدة الماضية حذرت من "مخاطر تحركات الارهابيين في المنطقة وفرصة اعادة ظهورهم نتيجة للفراغ الامني الموجود في المنطقة".

واضاف ان "من واجب الحكومة العراقية والجيش العراقي والقوات الاخرى ان يحافظوا على حياة وممتلكات مواطني المنطقة من الكورد والعرب والتركمان والمكونات الاخرى"، مبيناً ان "سلامة هؤلاء الناس تقع على عاتق تلك القوات المتواجدة في المنطقة".

وتابع البيان ان "قوات البيشمركة حمت في نضالها وبطولتها في مواجهة ارهابيي داعش بدماء ابنائها الشجعان، اهالي المناطق المستقطعة بجميع قومياتها ومكوناتها"، مطالبة باجراء الحوار الوطني والمسؤول لاختصار وتسريع خطوات الاتفاق بين قوات البيشمركة والجيش العراقي من اجل منع تكرار حوادث مماثلة.

كما طالب البيان بملء هذا الفراغ الامني في المنطقة بشكل مشترك بوجود قوات البيشمركة والجيش العراقي، مطمئنا الجميع انه مازال في الامكان بسط الامن والاستقرار في تلك المناطق بالتعاون بين قوات البيشمركة والجيش والقوات الامنية العراقية.