الأثنين 06 يوليو 2020
تصويت
الأخبار العربية
الأثنين 13 يناير 2020 | 06:16 مساءً
| عدد القراءات : 312
حكومة شرق ليبيا: الهدنة ليست اتفاق سلام وقوات حفتر لن تنسحب من ضواحي طرابلس

متابعة/.. أكد وزير الخارجية في "الحكومة المؤقتة" شرق ليبيا، عبد الهادي الحويج، أن "الجيش الوطني الليبي" لن ينسحب من ضواحي طرابلس واتفاق الهدنة لا يعني التوصل إلى السلام.

وقال الحويج، في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك"، اليوم الاثنين: "نؤيد وندعم الأصدقاء والحلفاء الروس، ونؤيد المبادرة الروسية".

وتابع الحويج: "نرفض أن تكون تركيا جزءا من مبادرة وقف إطلاق النار في ليبيا لأنها طرف في الصراع، وتدعم المليشيات الإرهابية، وترغب في نهب ثروات البلاد".

وأردف وزير الخارجية في حكومة شرق ليبيا: "المشاركة التركية يسأل عنها الجانب الروسي، وليس ليبيا، ولم نرحب بوجود الجانب التركي ولا ندعوه لحضور توقيع الاتفاقية".

وشدد على أن "الأزمة الحالية في ليبيا هي أزمة أمنية وليست سياسية"، لافتا إلى أن ما تم التوصل إليه هو "اتفاق لوقف إطلاق النار وليس اتفاق سلام".

وأكد الحويج أن "الجيش الوطني الليبي لن ينسحب من تخوم العاصمة الليبية طرابلس حتى إذا تم التوقيع على مبادرة وقف إطلاق النار".