السبت 19 سبتمبر 2020
تصويت
الاقتصاد
الأثنين 5 أغسطس 2019 | 09:50 صباحاً
| عدد القراءات : 572
المباشرة باستثمار غاز الحلفاية بطاقة 300 مليون قدم مكعب يومياً

متابعة/...تـنـفـذ وزارة الـنـفـط مـشـاريـع كـبـيـرة تـهـدف الـى تـطـويـر صـنـاعـة الــغــاز فــي الــعــراق واسـتـثـمـاره بالشكل الامثل وإيقاف حرقه، معلنة مباشرتها إستثمار ومعالجة الغاز في حقل الحلفاية بطاقة 300 مليون قدم مكعب قياسي يوميا.

وافــــاد مــصــدر فــي الـــــوزارة بـتـصـريـح صحفي "بـان حقل الحلفاية، يعد واحــدا من المشاريع الستراتيجية لتطوير صناعة الغاز في الـبـلاد، كونه سيؤمن استثمارا للغاز المصاحب منه بطاقة 300 مقمق يوميا، مشيرا الى امتلاك الوزارة مشاريع اخـرى مشابهة، اذ قـررت تنفيذ مشروع كبير بحقل ارطـاوي بطاقة 400 مقمق يـومـيـا، ويتبعها مـرحـلـة ثـالـثـة بـاسـتـثـمـار الـغـاز بطاقة 200 مقمق يوميا.

وشــدد عـلـى حــرص وزارتـــه عـلـى ايــقــاف حـرق الغاز وهدره بالمستقبل القريب وزيادة استثماره، فضلا عن سعيها لاعـادة العمل بحقلي عكاز والمنصورية الغازيين اللذين ينتجان الغاز الحر، لـلاسـتـفـادة منه كـوقـود لتجهيز محطات توليد الطاقة الكهربائية، علاوة على استخداماته بجميع الصناعات المعتمدة على وقود الغاز".

ونوه المصدر "بأن لمشروع معالجة الغاز في حقل الحلفاية، اهمية كبيرة في تنمية اقتصاد البلاد، كما انه سيسهم بتوفير الطاقة الغازية المستثمرة لاسـتـخـدامـهـا بـمـجـال تـولـيـد الـطـاقـة الكهربائية، ذاكرا ان من اولويات وزارتـه، توفير فرص العمل للعراقيين في المشروع، ونقل التكنولوجيا الحديثة الى البلاد.

ولفت الى اهمية الاستثمار الامثل للغاز المصاحب لـلـعـمـلـيـات الـنـفـطـيـة، مـبـيـنـا ان وزارتـــه وضـعـت خططا طموحة لذلك، مفصحا عن ان المدة المقبلة ستشهد ابرام عدد من العقود الاستثمارية بهذا الاطار، ستوفر من خلالها كميات جيدة من الغاز، اسهاما بتعزيز الانتاج الوطني وتقليص التلوث البيئي الى مستويات متدنية".

وعــد المــصــدر "اقــامــة مـنـشـآت الــغــاز ومـعـالـجـتـه، مـعـقـدة جــدا مــن نـاحـيـة الـتـجـمـيـع كــون عملية استثمار الغاز المصاحب لانتاج النفط، تكون على شكل مـراحـل وتتطلب بـنـاء منظومات لتوحيد الــضــغــوط وبــعــدهــا مـنـشـآت لمـعـالـجـة الـرطـوبـة واخـرى لمعالجة الحوامض، ومنشآت الفصل ثم فصل الغاز بنوعيه السائل والجاف، منوها بأن هذه المنشآت معقدة جدا، لذ فان عملية استثمار الغاز تتطلب دقة عالية ودراسـات معمقة ودقيقة لعمليات التصميم وجمع الغاز ومعالجته".

وكـشـف عـن ان "وزارتـــه تستثمر حـالـيـا 1500 مليون قـدم مكعب قياسي مـن الـغـاز المصاحب لانتاج النفط، والتي تستثمر منها الغاز السائل وتجاوزت طاقاتها الستة الاف و400 طن يوميا للاستهلاك المحلي كغاز للطبخ والفائض والبالغ 2000 طـن، وتـقـوم الــوزارة بتصديره عـن طريق شـركـة (ســومــو)، وهــو مــا عــده نـجـاحـا كـبـيـرا، اذ كانت الــوزارة قبل ثلاثة اعـوام تستورد الغاز السائل اضافة الى استثمار مكثفات الغاز".