الثلاثاء 25 سبتمبر 2018
تصويت
الأخبار الدولية
الأحد 20 مايو 2018 | 07:44 مساءً
| عدد القراءات : 184
ألمانيا تدعو للإعتراف رسمياً بالإسلام

متابعة/.. هذه ليست المرة الأولى التي يدعو فيها رئيس وزراء ولاية شمال الراين ويستفاليا إلى إعادة تنظيم العلاقة بين المسلمين والدولة الألمانية. لكن العقبة التي تحول دون ذلك هي أن ممثلي المسلمين في ألمانيا لا يتحدثون بصوت واحد.

واعرب آرمين لاشيت، رئيس وزراء ولاية شمال الراين ويستفاليا، أكبر ولاية ألمانية من حيث عدد السكان، مرة أخرى عن تأييده للاعتراف بالإسلام رسميا في ألمانيا، على غرار الطريقة التي تم الاعتراف بها بالكنائس المسيحية والجمعيات اليهودية. وذكر لاشيت اليوم السبت (19 أيار/مايو 2018) لوكالة الأنباء البروتستانتية الألمانية (إ ب د) أن الولايات الألمانية ستكون مسؤولة عن تنظيم هذه العلاقة.

وأضاف لاشيت، الذي يشغل أيضا منصب نائب المستشارة ميركل في رئاسة الحزب الديمقراطي المسيحي: "سنكون سعداء إذا دعمتنا المستشارة ميركل في محاولاتنا هذه". لكن حتى الآن لا يوجد طرف بعينه يمكن للدولة الألمانية التعامل معه من جانب المسلمين كممثل جامع لهم.

وذكر لاشيت أن "الأمر يتعلق بالسؤال: من يتحدث باسم المسلمين؟". وطالب لاشيت اتحاد (ديتيب) الإسلامي التركي (وهو أكبر جمعية إسلامية في ألمانيا) بالابتعاد عن ارتباطه المباشر بالحكومة التركية والتحول إلى مؤسسة ألمانية. وأشار إلى أن هذا التحول "مهم للوصول إلى نظام تمويل آخر". عندئذ يمكن تدريب الأئمة بشكل دائم في ألمانيا.انتهى6