السبت 15 ديسمبر 2018
تصويت
السياسية
الخميس 19 أبريل 2018 | 01:47 مساءً
| عدد القراءات : 383
بعد ترشح اقارب القيادات العسكرية.. هل تمارس الضغوط على المنتسبين لانتخابهم ؟

بغداد/... رأى رئيس المجموعة العراقية للدراسات الاستراتيجية واثق الهاشمي، الخميس، ان الضغوط ستبقى تمارس على منتسبي القوات الامنية خلال التصويت الخاص بهدف دفعهم لانتخاب شخصيات معنية ولكن ليست على مستوى الضغوطات التي كانت تمارس بحقهم خلال السنوات السابقة، فيما اشار الى ان وضع البلاد غير مؤهل لان يكون فيه تصويتا خاصا بالأجهزة الامنية خلال الفترة الحالية بسبب عدم نضوج التجربة الديمقراطية.

وقال الهاشمي لـ"عين العراق نيوز"، ان "الضغوط ستبقى تمارس على منتسبي القوات الامنية خلال التصويت الخاص بهدف دفعهم لانتخاب شخصيات معنية ولكن ليست على مستوى الضغوطات التي كانت تمارس بحقهم خلال السنوات السابقة"، مبينا بانه "خلال هذه الانتخابات ستكون هناك مراقبة مشددة من قبل الامم المتحدة والمنظمات العالمية والمحلية المعنية بشؤون مراقبة العمليات الانتخابية وهذه المراقبة ستدفع بتقليل الضغوط على المنسبين".

وأشار رئيس المجموعة العراقية للدراسات الاستراتيجية واثق الهاشمي، الى انه "خلال العمليات الانتخابية السابقة كان بعض القيادات العسكرية يمارسون الضغوط على المنتسبين تحت امرتهم بالتصويت لجهة معينة او شخص معين بناءً على مصالح حزبية او شخصية"، مضيفاً ان "وضع البلاد غير مؤهل لان يكون فيه تصويت خاص بالأجهزة الامنية خلال الفترة الحالية بسبب عدم نضوج التجربة الديمقراطية وكان ينبغي تأجيل تلك المسألة لبعض الوقت لضمان أعلى درجة من النزاهة والشفافية".

يذكر ان العديد من القيادات العسكرية السابقة وكذلك اقارب القيادات العسكرية الحالية قد رشحوا انفسهم في الانتخابات النيابية المقبلة، فيما يتخوف بعض المراقبين من ممارسة عمليات الضغوط على منتسبي القوات الامنية بهدف دفعهم الى انتخابات هذه الشخصيات. انتهى 2