السبت 22 سبتمبر 2018
تصويت
الاقتصاد
الثلاثاء 13 فبراير 2018 | 09:21 صباحاً
| عدد القراءات : 405
الأمم المتحدة تدعو الى تمويل عاجل لـ لـ 1.6 مليون عراقي من المزارعين

بغداد/...دعت منظمة منظمة الاغذية والزراعة التابعة للأمم المتحددة في العراق، الثلاثاء، الى تمويل "عاجل"، لـ1.6 مليون عراقي، وفيما بيّنت ان نحو 12 مليون عراقي يعتمدون على الزراعة في معيشتهم، اكدت ان القطاع شهد تضررا كبيرا نتيجة لأعمال داعش.

وذكرت المنطمة في بيان، تلقته "الغد برس"، بمناسبة انعقاد مؤتمر الكويت الدولي حول اعادة اعمار العراق، ان "حوالي 12 مليون عراقي يعيشون في مناطق ريفية، ويشكلون ثلث سكان العراق، ويعتمدون على الزراعة في معيشتهم، وان تنمية هذه المجتمعات لا تتم الا من خلال إعادة تأهيل القطاع الزراعي الذي تضرر بشكل كبير نتيجة لأعمال داعش في مناطق واسعة منه، وهو امر مهم في تعافي البلاد وازدهارها على المدى الطويل بعد سنوات من النزاع".

واضافت ان "منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) وضعت برنامجاً واسع النطاق للمساعدة في اعادة تأهيل شبكات الري والخدمات البيطرية لمساعدة 1.6 مليون مواطن يعيشون في هذه المناطق خلال عامي 2018-2019".

وتابعت، "لقد اجبر العنف المزارعين في مناطق العراق الشمالية والشمالية الغربية على هجر مزارعهم وتدمير وإلحاق الضرر بمحاصيلهم، وتشير التقديرات الى ان العراق خسر 40% من انتاجه الزراعي خلال الاربع سنوات الماضية التي سيطر فيها داعش على مساحات واسعة من الارض"، مشيرة الى "الضرر الكبير وتدمير للبنية التحتية ومصادر المياه والانتاج الزراعي اضافة الى نهب المعدات الزراعية والبذور والمحاصيل والغلال المخزنة والحيوانات الداجنة".

واردفت "بسبب النزاع وما نتج عنه من انتشار مخلفاته من العبوات غير المنفجرة في مساحات واسعة من الاراضي الزراعية، فقد تسبب بعدم قدرة المزارعين العراقيين على تجهيز أراضيهم استعدادا للمواسم الزراعية القادمة الامر الذي ادى الى عدم القدرة على انتاج وتوفير الغذاء وارتفاع اسعار المواد الغذائية في الاسواق".انتهى 1