الأربعاء 17 يناير 2018
تصويت
السياسية
الأحد 14 يناير 2018 | 01:05 مساءً
| عدد القراءات : 50
ائتلاف علاوي يكشف حقيقة تحالفه مع الخنجر

بغداد/..نفى ائتلاف الوطنية الذي يترأسه إياد علاوي، نيته التحالف مع رئيس حزب المؤتمر العربي خميس الخنجر ، فيما اكد ان الباب مفتوح لجميع الأحزاب والتيارات التي انضوت تحت لواء ائتلاف الوطنية بالخروج من الائتلاف والدخول مع اي كيان آخر .

وقالت الناطق الرسمي بإسم ائتلاف الوطنية ميسون الدملوجي في بيان تلقته"عين العراق نيوز" تناقلت بعض وسائل الاعلام تصريحات منسوبة الى المتحدث باسم حزب خميس الخنجر – الذي يحظى باحترامنا - تطرقت لإئتلاف الوطنية حول وجود اتفاقات لتحالفات ما بعد الانتخابات".

وأكدت إن "ائتلاف الوطنية ينفي فيه بشدة وجود هكذا اتفاقات, ويؤكد انه غير معني بالدخول في اي كيانات تعبر عن خصوصية طائفية أو عرقية أو دينية".

وأضافت الدملوجي "نؤكد ان الباب مفتوح لجميع الأحزاب والتيارات التي انضوت تحت لواء ائتلاف الوطنية بالخروج من الائتلاف والدخول مع اي كيان آخر".

وأشارت الى ان "ائتلاف الوطنية كان وما يزال مدافعا وملتزما بوحدة العراقيين حتى تتحقق دولة المواطنة التي تقوم على أساس العدل والمساواة, وسيبقى هذا هو هدفه المقدس".

وكان رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي ورئيس التجمع المدني للاصلاح سليم الجبوري ورئيس ائتلاف العربية صالح المطلك شكلوا الخميس الماضي ائتلافاً لخوض الانتخابات المقبلة ويضم أكثر من 25 حزبا سياسيا في جميع المحافظات.

وكشف حزب المؤتمر العربي بزعامة، خميس الخنجر، أمس السبت، ان تحالف القوى العراقية سيدخل الانتخابات المقبلة بقائمتين انتخابيتين،" لافتاً إلى انهما سيعاودان الجلوس على طاولة واحدة بعد ظهور النتائج لتقاسم المناصب وفق الاستحقاق الانتخابي".

وقال المتحدث باسم المؤتمر عمر الحميري، أمس ان "اجنحة تحالف القوى وبعد اجتماعات عديدة اتفقت على خوض انتخابات مجلس النواب بقائمتين بعد أن كانت هناك رغبة بأن تكونان في كيان انتخابي واحد".

وأضاف ان "القائمة الاولى برئاسة الخنجر وعضوية اسامة النجيفي وشركاء لهما والثانية برئاسة علاوي وعضوية الجبوري والمطلك وقوى حليفة" لافتا إلى ان "اتفاقاً حصل بأن نجلس بعد الانتخابات على طاولة واحدة بغية توحيد المواقف وتعزيزها وتوزيع المناصب في ضوء النتائج".انتهى 1