السبت 16 ديسمبر 2017
تصويت
الامن
الخميس 7 ديسمبر 2017 | 01:21 مساءً
| عدد القراءات : 478
أمنية بغداد تتحدث عن استخدام "العنف" ضد السفارة الامريكية

بغداد/... أوضحت اللجنة الامنية في مجلس محافظة بغداد، الخميس، ان قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس كعاصمة لاسرائيل يهدف لاشعال فتنة جديدة بالمنطقة بعد انتهاء فتنة "داعش"، فيما أوضح بان استخدام "العنف" ضد السفارة الامريكية أمر مرجح.

وقال عضو اللجنة سعد المطلبي لـ"عين العراق نيوز"، ان "قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس كعاصمة لاسرائيل يهدف لاشعال فتنة جديدة بالمنطقة بعد انتهاء فتنة تنظيم "داعش" الارهابي"، مبيناً بان "ذلك القرار يمكن ان يشكل حجة لتشكيل تنظيمات ارهابية جديدة في مختلف البلدان".

واوضح المطلبي، ان "استخدام "العنف" ضد السفارة الامريكية في العاصمة بغداد أمر مرجح"، لافتاً الى ان "تحذيرات السفارة الامريكية بهذا الصدد كانت في محلها".

وكانت السفارة الامريكية في بغداد قد حذرت، أمس الاربعاء، رعاياها عقب قرار الرئيس الامريكي بالاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل.

وذكرت السفارة خلال بيان لها، ان "قرار ترامب قد تشعل احتجاجات تصل بعضها لدرجة العنف، محذرا مواطني الولايات المتحدة الى توخي الحذر ومراجعة خططهم الامنية والبقاء على علم بما يحدث في المحيط المحلي".

يذكر ان وزارة الخارجية الامريكية قد دعت، أمس الاربعاء، سفاراتها في العالم الى اتخاذ المزيد من التعزيزات الامنية تحسبا لمظاهرات ضد قرار ترامب. انتهى 2