الجمعة 24 نوفمبر 2017
تصويت
مقابلات وتقارير
الأثنين 6 نوفمبر 2017 | 05:23 مساءً
| عدد القراءات : 1976
بالأيام.. تعرف على المحافظات التي عطلت الدوام الرسمي بمناسبة الاربعينية

بغداد/.. اعلنت عدد من الحكومات المحلية، عن تعطيل الدوام الرسمي في محافظاتها بمناسبة ذكرى اربعينية الامام الحسين (ع).

واعلن مجلس محافظة كربلاء، عن تعطيل الدوام الرسمي بالدوائر الحكومية في المحافظة بدءا من يوم غد الثلاثاء ولغاية انتهاء زيارة اربعينية الامام الحسين (عليه السلام).

ويتوجه الملايين من المسلمين من داخل العراق وخارجه في الـ20 من صفر من كل عام الى محافظة كربلاء لأداء زيارة  الإمام الحسين (ع) او ما يعرف بـ(الاربعينية)..

واعلن مجلس محافظة النجف، عن تعطيل الدوام الرسمي بالمحافظة سبعة ايام من الاسبوع الجاري.

وأعلن مجلس محافظة بابل، عن تعطيل الدوام الرسمي الاسبوع الجاري في جميع دوائر المحافظة، ابتداء من امس الاحد المصادف ٥ تشرين الثاني ولغاية يوم الخميس ٩ من الشهر نفسه.

كما قرر مجلس محافظة ذي قار، تعطيل الدوام الرسمي للدوائر الحكومية لثلاثة ايام ( الثلاثاء والاربعاء والخميس) من الاسبوع الجاري.

 فيما قرر مجلس محافظة البصرة خلال جلسة عقدها، الاسبوع الماضي، تعطيل الدوام الرسمي في المحافظة يومي الأربعاء والخميس من الاسبوع المقبل لإفساح المجال أمام الموظفين للمشاركة في مراسم زيارة أربعينية الإمام الحسين (ع).

وعطل مجلس محافظة المثنى،، الدوام الرسمي في المحافظة أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس من الاسبوع الحالي.

من جانبه اكد محافظ كركوك وكالة راكان سعيد الجبوري، اليوم الاثنين، أن عطلة الخميس المقبل التي حددتها الادارة المحلية في المحافظة بمناسبة اربعينية الامام الحسين (ع) لا تشمل المدارس التي ستشهد اداء امتحانات الدور الثالث للصفوف المنتهية.

وكانت محافظة كركوك قد قررت،امس الاحد، تعطيل الدوام الخميس المقبل بالتزامن مع ذكرى اربعينية الامام الحسين (ع).

وفي بيان صدر عن المكتب الاعلامي لمحافظ ديالى مثنى التميمي، السبت الماضي، ذكر فيه "نعلن تعطيل الدوام الرسمي اعتباراً من يوم الثلاثاء المصادف 2017/11/7، ولغاية الخميس المصادف 2017/11/9 وذلك لاتاحة الفرصة للزائرين المتوجهين الى محافظة كربلاء لأداء مراسم زيارة الاربعين وتسهيل مرورهم خلال الطرق الرئيسية ولعدم حصول اختناقات مرورية في المحافظة".

اما محافظة صلاح الدين، فقد اعلنت، أنها قررت تعطيل الدوام الرسمي في المحافظة ثلاثة أيام بدءاً من الثلاثاء المقبل بمناسبة الزيارة الاربعينية، فيما بينت أن العطلة ستكون أسبوعا كاملا في بعض المناطق.

وقرر مجلس محافظة البصرة خلال جلسة عقدها، الأربعاء الماضي، تعطيل الدوام الرسمي في المحافظة يومي الأربعاء والخميس من الاسبوع المقبل لإفساح المجال أمام الموظفين للمشاركة في مراسم زيارة أربعينية الإمام الحسين (ع).

يذكر أن مجلس محافظة البصرة سبق وأن أصدر القانون رقم 2 لسنة 2014، ونص القانون على تعطيل الدوام الرسمي ضمن الحدود الإدارية للمحافظة في عدد من المناسبات الدينية الهامة، من أبرزها أربعينية الإمام الحسين (ع) في 20 من صفر، وذكرى استشهاد الإمام العباس (ع) في السابع من محرم، وذكرى استشهاد الإمام علي بن أبي طالب (ع) في 21 رمضان، وعيد الغدير في 18 ذي الحجة.

من جانب اخر، فقد عطّلت الإدارة المحلية في قضاء سامراء بالتنسيق مع حكومة محافظة صلاح الدين الدوام الرسمي في المحافظة إعتبارا من اليوم ولغاية نهاية الاسبوع الحالي، عشية توافد مئات الالاف من الزائرين إلى مرقد الإمامين العسكريين في المدينة.

 وقال قائممقام قضاء سامراء محمود خلف في تصريح صحافي، تابعته "عين العراق نيوز"، إن "الاجتماع الموسع الذي عقد اليوم في المجلس المحلي للقضاء ناقش تطورات الخطة الخدمية الخاصة باستقبال الزائرين، فضلاً على استنفار الجهود الإدارية لذلك".

وأضاف خلف أن تعطيل الدوام الرسمي في سامراء بدأ اليوم الأحد وسيستمر إلى نهاية الاُسبوع الحالي، بعد أن منحت إدارة محافظة صلاح الدين أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس عطلة شاملة في المحافظة.

وتشهد مدينة سامراء توافد مئات الالاف من الزائرين ومن مختلف الجنسيات لإحياء زيارة الأربعينية، إذ يؤدي الزائرون مراسم الزيارة في المرقدين العسكريين بموازاة توجههم إلى محافظتي كربلاء والنجف.

واكد القنصل الإيراني العام لدي كربلاء مير مسعود حسينيان، ان ما لا يقل عن 2.5 مليون زائر إيراني يتدفقوا الى العراق هذا العام للمشاركة في مراسم زيارة الأربعينية.

وقال حسينيان، في تصريح تابعته "عين العراق نيوز"، إن "السفير الإيراني لدي بغداد إيرج مسجدي يتولى رئاسة اللجنة الإيرانية لزيارة الأربعين في العراق التي تضم 7 لجان فرعية وتتوزع علي مدن كربلاء المقدسة والبصرة وسامراء والنجف الأشرف والكاظمية"، مبينا ان "كل واحدة من هذه اللجان تضم مجموعات تشرف علي مواضيع مختلفة كالإسكان والتغذية والأمن والصحة والنقل والمواصلات والشؤون الإدارية".

بدوره، اعلن السفير الايراني في العراق ايرج مسجدي بان التخطيط لتنظيم زيارة اربعينية الامام الحسين (ع) الجارية للعام الحالي افضل من العام الماضي ولم تكن هنالك مشكلة ما في عبور الزوار.

وخلال اجتماع للجنة زيارة الاربعين في محافظة خوزستان (جنوب غرب ايران) عقد في محطة جذابة الحدودية قال مسجدي، ان المسؤولين والمحافظ والقائممقامين والقادة العسكريين وحرس الحدود والجمارك والمحطات الحدودية في خوزستان قد ابدوا تعاونا جيدا معنا لغاية الان حيث نوجه لهم الشكر والتقدير بالنيابة عن وزارة الداخلية العراقية.

واضاف، ان التقارير المرسلة من الحدود الايرانية الى العراق تشير كلها الى التخطيط الجيد ونجاح مسؤولي البلدين في تقديم الخدمة للزوا، مشيرا الى ان التخطيط والنجاح الحاصل فيما يتعلق بعبور الزوار بامان وهدوء بانه يعود الى الجهود والانشطة المنجزة بصورة منتظمة من قبل مسؤولي البلدين.

اما عضو مجلس محافظة كربلاء رضا السيلاوي، فقد اكد اليوم الاثنين، عن مشاركة دول من جنوب اسيا في زيارة الاربعين لأول مرة تزور العراق ومحافظة كربلاء في الشهر المقبل.

وقال السيلاوي، ان "هناك مواكب من دول أجنبية تأتي بشكل منفرد من بريطانيا وأمريكا وأذربيجان إلى كربلاء وفي هذا العام تم تسجيل دول من جنوب اسيا لأول مرة ستشارك في زيارة الاربعين"، لافتا الى ان "كربلاء قدمت كافة التسهيلات والتأشيرات للوفود الاجنبية وبالاخص منها المشاركة من دول غرب اسيا، حيث تمت هناك لقاءات وزيارة الى المحافظة من منسقي السفارات".

 

ناشطون يطلقون حملة اعلامية لإدراج زيارة الاربعين ضمن اليونيسكو

وأطلق عدد من الناشطين في محافظة كربلاء، حملة لإدراج زيارة الأربعين ضمن لائحة التراث غير المادي لمنظمة اليونيسكو، وذلك بالتزامن مع المؤتمر العلمي للعتبة الحسينية.

وكتب المدون في "فيسبوك" حسين الموسوي، على صفحته إن "إدراج زيارة الأربعين على لائحة منظمة اليونيسكو العالمية، خطوة لابد منها، كونها فرصة لتوحيد الشعب العراقي بكافة أطيافه، ونحن اليوم نسعى الى أن نبرهن للعالم ان هذه الحشود هي حشود عراقية وليست من طائفة معينة".

من جانبه، بين الناشط حمزة حسن، انه "في المؤتمر العلمي الأخير الذي عقد في محافظة كربلاء، تم التأكيد وبشكل أساسي على موضوع إدراج الزيارة ضمن لائحة التراث غير المادي لمنظمة اليونيسكو، حيث كان هناك تجاوب من خلال ممثلي البلدان الاخرى والثناء على أهمية هذه الخطوة".

ولفت إلى أن "الجهات الدينية والمدنية ستسعى جاهدة لرفع هذا الأمر، كون زيارة الأربعين اكبر تجمع ديني سنوي في العالم، مع ما تحمله من كرم وإخاء ومودة". انتهى6