الأثنين 18 ديسمبر 2017
تصويت
الأخبار المحلية
الخميس 12 أكتوبر 2017 | 01:52 مساءً
| عدد القراءات : 382
الفضيلة في البصرة يطلق حملة تبرعات لمستشفى امراض السرطان بالمحافظة

بغداد/... أعلن أمين حزب الفضيلة الاسلامي في محافظة البصرة عدي عبود، الخميس، عن اطلاق حملة تبرعات لدعم مستشفى البصرة التخصصي لإمراض السرطان، فيما أوضح بان الحملة ستنطلق خلال عقد مؤتمر الحزب التأسيسي في يوم السبت المصادف 14/10/2017.

وقال عبود لـ"عين العراق نيوز"، ان "حزب الفضيلة الاسلامي في محافظة البصرة سيطلق حملة تبرعات لدعم مستشفى البصرة التخصصي لإمراض السرطان"، مبيناً ان "الحملة سوف تطلق خلال عقد مؤتمر الحزب التأسيسي في يوم السبت المصادف 14/10/2017 بحضور اعضاء الحكومة المحلية ".

واوضح أمين حزب الفضيلة الاسلامي في البصرة، ان "الحملة لن تكون بديلاً عن الدعم الحكومي وانما حافر للتحرك تجاه هذه القضية من قبل الحكومة الاتحادية  والمحلية على حد سواء"، مشيراً الى اننا "تواصلنا مع ادارة المستشفى واستلمنا منهم قائمة بالأدوية التي يحتاجها المستشفى بشكل ملح لعلاج المرضى وبالتالي اما ان نقوم بتأمين تلك الادوية اليهم او اعطائهم الاموال لشرائها".

يشار الى ان مدير مستشفى الطفل التخصصي لإمراض السرطان في البصرة الدكتور علي العيداني قد اكد، الثلاثاء الماضي، ان "الحكومة عجزت عن توفير التخصيصات المالية اللازمة ، مبينا انه تم توفير بعض الاموال من الشركات النفطية والمتبرعين من خارج العراق فضلا عن منظمات المجتمع المدني".

ويرى العيداني، ان "هذه الاموال لا تسد رمق المستشفى ولا تؤدي الى تقديم الخدمات بشكل جيد ومتكامل لأن ذلك يتطلب مبالغا مالية كبيرة جدا وخصوصا ان الادوية التي يحتاجها المرضى ذات اسعار عالية".

وبين العيداني، ان "المستشفى في السابق كانت تصرف اربعمئة مليون دينار شهريا اما الان فلا يصل الا ثلث هذا المبلغ كأدوية ومستلزمات من الوزارة ودائرة صحة البصرة".

واضاف، ان "المستشفى يتعرض للازمات المالية منذ عام 2014 وحتى اليوم رغم ان رئاسة الوزراء تخصص مبلغا ماليا ثابتا للمستشفى غير ان وزارة المالية تعتذر عن صرفه"، مطالبا وزارة المالية بـ"أخذ الموضوع على محمل الجد وتوفير المبالغ المالية اللازمة لشراء الادوية والمستلزمات الطبية".

واطلق ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، حملة تبرعات لجمع مبالغ مالية لدعم مرضى السرطان في محافظة البصرة التي تتصدر محافظات العراق بالاصابة بهذا المرض، فيما طالب نواب في البرلمان الحكومة بتخصيص المالبغ الكافية للمستشفيات المعنية بهذا الشأن وارسال المرضى الى خارج العراق ان تطلب الامر.

يذكر ان مستشفى الطفل التخصصي لإمراض السرطان في البصرة تم انجازه عام ٢٠١٠ بمنحة أمريكية -إسبانية بقيمة ١٦٦ مليون دولار، وقامت الامارات العربية بتجهيزه بالمعدات والاجهزة التي لا تزال تستخدم حتى الان، كما تبرعت سلطنة عمان بتدريب كل كوادره على نفقتها. انتهى 2