الجمعة 22 سبتمبر 2017
تصويت
الأخبار المحلية
الخميس 14 سبتمبر 2017 | 12:57 مساءً
| عدد القراءات : 492
البصرة تطالب بتعديل قانون مكافحة المخدرات

بغداد/... طالب مجلس محافظة البصرة، الخميس، بتعديل قانون مكافحة المخدرات وتحديداً الفترات التي تساوي بين المتعاطي والمتاجر فيها بعقوبة السجن، فيما شدد على ضرورة بناء مراكز لمعالجة الادمان على المخدرات في المحافظة وعموم العراق.

وقال عضو المجلس احمد السليطي لـ"عين العراق نيوز"، ان "الحكومة المركزية والحكومة المحلية لمحافظة البصرة يعملان بشكل جدي لمواجهة ظاهرة انتشار المخدرات في محافظة البصرة ويكاد لا يمر يوم دون الاعلان عن اعتقال متاجر او متعاطي او ضبط كمية من المخدرات في المحافظة"، لافتا الى ان "تلك الاجراءات واقعاً غير كافية للتصدي الى تلك الظاهرة حيث يجب بتعديل قانون مكافحة المخدرات وتحديداً الفترات التي تساوي بين المتعاطي والمتاجر فيها بعقوبة السجن وهذا خاطئ تماما حيث ان المتعاطي يكون بمثابة المريض الذي يحتاج الى العلاج النفسي وبالتالي ايداعه في السجن سوف يفاقم من سوء حالته النفسية وقد يتجه من خلال السجن الى امور اسوء من تعاطي المخدرات".

واوضح السليطي، ان "غالبية المخدرات التي تستهلك محلياً انما هي صناعة محلية ايضاً حيث ان الحشيشة وما شابه تدخل للعراق ولكنها لا تستهلك فيه انما يكون العراق مجرد معبر لعبورها الى دول اخرى والمخدرات المحلية تصنع من خلال بعض الادوية التي تتوفر في الاسواق"، مشددا ً "على ضرورة بناء مراكز لمعالجة الادمان على المخدرات في محافظة البصرة وعموم محافظات العراق كما يحصل مع الدول الاخرى التي تواجه مشكلة انتشار المخدرات ايضاً ولكنها تعامل المتعاطين كشخص مريض وليس كشخص مجرم".

وكان وكان مجلس محافظة البصرة قد أكد، السبت (13 مايو 2017)، ان المحافظة أصبحت محطة " ترانزيت" لعبور المخدرات بسبب موقعها الجغرافي الحدودي مع دول متعددة، وفيما دعا الحكومة المركزية والمحلية الى التحرك من اجل التصدي لظاهرة انتشار المخدرات بين صفوف الشباب، أشار الى ان أسباب ترويج المخدرات تقسم الى جوانب متعددة ولا تنحصر على الأسباب الاقتصادية فقط. انتهى 2