السبت 23 سبتمبر 2017
تصويت
الأخبار المحلية
الخميس 18 مايو 2017 | 02:03 مساءً
| عدد القراءات : 276
البصرة تعلن ارتفاع التلوث البيئي وتكشف عن غموض في عقد الشركات النفطية

بغداد/... اعلن رئيس مجلس بلدية قضاء الزبير في محافظة البصرة، وليد المنصوري، الخميس، ان التلوثات البيئية التي تخرج من شركات جولات التراخيص النفطية في حقلي الرميلة والزبير لا تزال مستمرة ومخلفاتها تتفاقم، وفيما اكد رفع طلبات كثيرة للشركات بمعالجة هذه التلوثات لكن دون جدوى ، اشار الى ان الشركات افصحت مؤخرا ان الحكومة لم تملي عليها في العقد شرط معالجة التلوثات البيئية.

وقال المنصوري لـ"عين العراق نيوز" ان "هيئة مشتركة من بلدية الزبير وبيئة محافظة البصرة وخبراء بيئة شخصوا تلوثات النفط التي تخرج من شركات جولات التراخيص النفطية بشكل لافت وهذا بدى واضحا من خلال ارتفاع معدلات الاصابة في اختناق التنفس لدى المواطنين وارتفاع نسبة الامراض السرطانية حسب تقارير صحة البصرة" مبينا ان "شركة bb  وشركة em يعتبران من الشركات الام لاستخراج النفط في الزبير والرميلة، وطلبنا منهم مرارا ان يعالجوا تلوثات النفط ولكن دون جدوى والامر بدء يتفاقم ولغاية اليوم هذه التلوثات تملأ سماء المنطقتين".

وتابع، انه "من خلال ضغطنا على الشركتين بمعالجة تلوثات النفط تبين ان الحكومة لم تُملِ عليهما في العقد شرط معالجة التلوثات البيئية" مؤكدا اننا ، طلبنا من بعض الاعضاء في مجلس النواب بجلب نسخة من العقد المبرم بين الشركات ووزارة النفط ولكن لم يستطيعوا الحصول على ذلك وهناك تكتما كبيرا على العقد وهذا يترك تساؤلات كثيرة لان الشركات ترفض اطلاعنا على العقد والحكومة كذلك".

وشدد المنصوري، ان "هذه الشركات اخلّت حتى بشرط العمل وهو توظيف 70% من اهالي المنطقة و30% من الاجانب " مضيفا اننا "سنقيم دعوى قضائية ضد هاتين الشركتين وشركة نفط الجنوب من اجل دفع ضرر التلوث البيئي".انتهى3