السبت 21 أكتوبر 2017
تصويت
الأخبار الدولية
الجمعة 21 أبريل 2017 | 09:40 صباحاً
| عدد القراءات : 136
من هم المرشحون الـ 6 للانتخابات الرئاسية الايرانية؟

متابعة/...اعلنت لجنة الانتخابات الرئاسية في الداخلية الايرانية أمس في بيان لها اسماء 6 مرشحين لخوض منافسات الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وافادت وكالة تسينم الايرانية ، ان بيان لجنة الانتخابات الرئاسية أشار الى ، انه تطبيقا للمادة 60 من قانون الانتخابات الرئاسية الايرانية تعلن اسماء المرشحين للدورة الثانية عشرة للانتخابات الرئاسية الايرانية الذين حصلوا على موافقة مجلس صيانة الدستور في ايران.

والاسماء التي حصلت على موافقة مجلس صيانة الدستور هم :

1- مصطفي ميرسليم ابن  سيدجلال

ولد في تاريخ 1947 في طهران، وانهى دراسته الاعدادية في عام 1966 في ثانوية البزر، وفي عام 1970 حصل على شهادة الماجستر في هندسة الميكانيك من جامعة بواتييه الفرنسية.

وأصبح ميرسليم بين عامي 1989 و1993 مستشارا للرئيس الايراني في شؤون الابحاث ومنذ عام 1993 حتى عام 1997 أصبح وزيرا للثقافة والارشاد الاسلامي في حكومة آية الله هاشمي رفسنجاني، كما انه عضو في مجمع تشخيص مصلحة النظام ورئيس المجلس المركزي لحزب المؤتلفة الاسلامي.

وتولى بين عامي 1979 و1982 المساعد السياسي لوزير الداخلية، وكان عضوا في حزب الجمهورية الاسلامية، وبين عامي 1982 و1989 تسلم مسؤولية مؤسسة الرئاسة الايرانية ومستشار أعلى لرئيس الجمهورية.

2- اسحاق جهانغيري كوشائي ابن حسن

ولد في عام 1957 في كوه شاه شمال شرق هرمزكان جنوب شرق ايران واتم دراسته الثانوية في سيرجان(كرمان) ومن ثم انهى مرحلة دراسته الجامعية في الفيزياء في جامعة كرمان وحصل على شهادة الماجستير في هندسة الصناعات من جامعة صنعتي شريف في طهران.

واصبح عضوا في مجلس الشورى الاسلامي في دورتيه الثانية  والثالثة ممثلا لأهالي جيرفت(كرمان)،  وتولى جهانغيري عام 1992 محافظا لمدينة أصفهان.

واصبح وزيرا للمعادن في حكومة الاصلاحات، كما تولى وزارة الصناعة والمعادن، وكان في انتخابات 2013 خيارا بارزا للترشح للرئاسة الايرانية من قبل الاصلاحيين لكنه لم يقدم ترشحه.

وأصبح خلال الدورة الحادية عشرة للانتخابات الرئاسة الايرانية رئيس اللجنة الانتخابية لآية الله هاشمي رفسنجاني.

وبعد تولي روحاني الرئاسة الايرانية اختير جهانغيري كنائب أول للرئيس الايراني في عام 2013.

3- حسن روحاني ابن اسد الله

ولد حسن روحاني في عام 1948 في مدينة سرخة بمحافظة سمنان، دخل عام 1960 الحوزة العملية في سمنان، ومن ثم انتقل إلى مدينة قم المقدسة، وحصل عام 1972 على شهادة القانون من جامعة طهران، ونال الماجستير في عام 1995 والدكتوراه عام 1999 من جامعة غلاسكو كالدونيان.

أصبح عام 1980 عضوا في مجلس الشورى الإسلامي في خمس دورات بين 1980 و2000، وترأس خلال ذلك لجنة الدفاع ولجنة السياسة الخارجية، ولجنة الرقابة على الجهاز الاعلامي الوطني عام 1980.

وتولى منصب ممثل قائد الثورة الاسلامية في المجلس الأعلى للأمن القومي وأمين المجلس لمدة 16 عاما حتى عام 2005، وعمل مستشارا للأمن القومي للرئيسين آية الله رفسنجاني وخاتمي.

وتسلم منصب رئيس لجنة السياسة والدفاع والأمن في عام 1991 في مجمع تشخيص مصلحة النظام، وممثلا عن سمنان في مجلس الخبراء عام 2000 ومن ثم ممثلا لطهران في عام 2006.

وتولى مسؤولية الملف النووي عام 2003 ومثل إيران في المفاوضات مع الجانب الأوروبي، واصبح روحاني رئيسا لايران منذ عام 2013 واطلق على حكومته شعار "التدبير والامل" وتنتهي مدة رئاسته في صيف 2017.

4- ابراهيم رئيسي ساداتي ابن سيد حاجي

ولد في عام 1960 في حي "نوغان" في مدينة مشهد المقدسة، بدأ دراسته الابتدائية في الحوزة العلمية في مشهد وتوجه في الخامسة عشرة من عمره الى مدينة قم المقدسة وواصل دراسته الحوزوية في الفقه في مدرسة حقاني، كما حصل على شهادة دكتوراه في الفقه والحقوق من جامعة شهيد مطهري.

تولى آية الله رئيسي النيابة العامة عام 1980 في مدينة كرج غرب طهران ومن ثم أصبح مدعي عام كرج في العام ذاته، وفي عام 1985 تولى حجة الاسلام والمسلمين رئيسي منصب نائب المدعي العام في طهران.

وفي عام 1988 كلفه الخميني بالبت بالمشاكل القضائية في لرستان وكرمانشاه وسمنان بالاضافة الى العديد من الملفات القضائية الهامة.

وبعد رحيل الخميني تم تعيين آية الله رئيسي في منصب المدعي العام في طهران بأمر من آية الله يزدي رئيس السلطة القضائية، وبقي في هذا المنصب منذ عام 1989 حتى 1994، ومن ثم تولى منصب رئيس دائرة التفتيش العامة في ايران وبقي حتى عام 2004.

وكان آية الله رئيسي منذ عام 2004 حتى 2014 المساعد الاول لرئيس السلطة القضائية ومنذ عام 2014 حتى 2016 تولى منصب المدعي العام في ايران، وبعد رحيل آية الله واعظ طبسي أصبح سادن الروضة الرضوية المقدسة بقرار من قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى الامام السيد علي الخامنئي الذي قال " أن حجة الإسلام رئيسي الذي ترعرع في تلك الديار المباركة ، يملك كل المؤهلات المطلوبة لتولي سدانة المرقد الرضوي".

ويقوم سادن الروضة الرضوية المقدسة حاليا بتدريس مادة خارج الفقه في مدرسة نواب في مدينة مشهد، كما يدرس نصوص الفقه وقواعد فقه القضاء وفقه الاقتصاد في الحوزات العلمية في طهران وجامعات ايران، كما لديه العديد من الكتب في الحقوق والاقتصاد والعدالة الاجتماعية.

5- محمد باقر قاليباف ابن حسين

ولد محمد باقر قاليباف في عام 1961 في مدينة طرقبة في اسرة متدينة، كان والده من اصحاب الاعمال والمعروفين في مدينته، درس الجغرافية السياسية في جامعة طهران وحصل على شهادة الماجستير في ذات الاختصاص من جامعة تربيت مدرس واصبح عضو الهيئة التدريسية في جامعة طهران واستاذ مساعد في تربيت مدرس.

واطلق هو وزملاؤه اتحاد التلاميذ الاسلامي الذي شكل النواة الرئيسية لاتحاد التلاميذ الاسلامي في خراسان وايران.

شارك في سن الثامنة عشرة في مرحلة الدفاع المقدس وتولى بسبب كفاءاته العالية التي كان يبرزها، عام 1982 قائد لواء الامام الرضا (ع) واختير بعد عام قائد لواء 5 نصر في خراسان، وشارك من خلال هذا اللواء في غالبية عمليات مرحلة الدفاع المقدس، حيث فقد اخاه الشهيد حسن قاليباف في عمليات كربلاء4 الذي كان يقاتل مع القوات التابعة لقيادة قاليباف.

وتولى بعد الحرب قيادة لواء 25 كربلاء، كما قبل عمدة طهران الحالي مسؤولية مقر خاتم الانبياء(ص) للاعمار، حيث كان تنفيذ الخط الحديدي مشهد – سرخس الذي يصل ايران بأفغانستان وآذربيجان وقرغيزيا وكازاخستان وطاجيكستان وتركمنستان وباكستان وتركيا ومشروع ايصال الغاز الى محافظة مركزي وغربي وسد كرخة الكبير، من اهم المشاريع التي تم تنفيذها خلال توليه هذه المسؤولية.

كما تولى مهام قيادة القوات الجوية في حرس الثورة الاسلامية بأمر من قائد الثورة الاسلامية في عام 1996، وحصل عقب قضاء دورة قيادة طيران مدني مكثفة في ايران وفرنسا، على رخصة قيادة ايرباص، وهو الان طيار في شركة طيران الجمهورية الاسلامية ويقوم ببعض الرحلات.

واوكلت اليه في عام 2000 بأمر من قائد الثورة قيادة قوى الامن الداخلي في ايران، ودخل عام 2005 مشهد الانتخابات الرئاسية كمرشح مستقل، واصبح في عام 2005 عمدة العاصمة من خلال تصويت جرى في المجلس الاسلامي في طهران كما اعيد انتخابه مجددا في عام 2009.

6- مصطفي هاشمي طبا ابن سيد ابوالقاسم

تولى مناصب مختلفة منذ عهد الرئيس الشهيد محمد رجائي والحكومات اللاحقة، حيث اصبح وزير الصناعة في حكومتي الشهيد محمد جواد باهنر ورئيس منظمة التربية البدنية وفي حكومة آية الله هاشمي رفسنجاني بين عامي 1993 و1997.

وتولى مصطفى هاشمي طبا لمدة رئيس اللجنة الوطنية لاولمبياد الجمهورية الاسلامية الايرانية، وفي عام 2014 اصبح مستشار وزير الرياضة والشباب لشؤون البنى التحتية واستثمار وتطوير البنى التحتية الرياضية في ايران.انتهى 1