الأثنين 29 مايو 2017
تصويت
السياسية
الأربعاء 6 يوليو 2016 | 09:57 صباحاً
| عدد القراءات : 501
خبير امني: استجابة العبادي لمطالب اهالي الكرادة هي صحوة ضمير متاخرة

بغداد/... راى الخبير الامني والستراتيجي هشام الهاشمي ، اليوم الاربعاء، ان استجابة القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي لمطالب اهالي الكرادة بعد التفجيرات الدامية التي ضربت المنطقة هي متأخرة ،ويمكن اعتبارها صحوة ضمير.

وقال الهاشمي لـ "عين العراق نيوز" ،ان "الشارع يعيش حالة من التوتر والاستياء بعد تفجيرات الكرادة الدامية"، مبينا ان "السيطرات الامنية التي تملأ الشوارع تعمد للتنكيد على المواطن بالازدحامات دون نتائج فعلية على الارض ،حيث اصبح وجودها عبثيا ودون فائدة ، ولاتوجد اي مؤشرات او احصائيات تشير الى افشال تلك السيطرات لاي عملية ارهابية".

واضاف ان "استجابة القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي لمطالب اهالي الكرادة بعد التفجيرات هي متأخرة ،ويمكن اعتبارها صحوة ضمير باتجاه الفساد المنتشر بالاجهزة الامنية سواء بالفضائيين او اجهزة من المفترض انها لكشف المتفجرات لكنها لاتعدوا كونها العاب اطفال".

واشار الهاشمي الى "عدم وجود انسجام بين وزارة الداخلية وعمليات بغداد ،حيث ان التقاطع بالعمل بينهما واضح بشكل كبير ، ناهيك عن ضعف الجهد الاستخباري وهي تركز في بحثها عن معلومات لاتخص الارهاب ،بل غالبا ماتبحث خلف المتظاهرين والناشطين المدنيين".انتهى 3