السبت 22 فبراير 2020
تصويت
السياسية
الأثنين 27 يناير 2020 | 02:20 مساءً
| عدد القراءات : 99
الخارجية العراقية تستنكر "العدوان" الذي استهدف سفارة الامريكية في بغداد

بغداد/... اعلنت وزارة الخارجيّة العراقية، الاثنين، رفضها واستنكارها لما وصفته بـ"العدوان" الذي استهدف سفارة الولايات المتحدة بالقصف بقذائف كاتيوشا أمس، مؤكدة أنه لن يؤثر في العلاقات الاستراتيجيّة بين بغداد وواشنطن.

وقالت الخارجيّة، في بيان تلقته "عين العراق نيوز"، إنها تُعبّر عن رفضها القاطع، واستنكارها للعدوان الذي استهدف سفارة الولايات المتحدة الأميركيّة بالقصف بقذائف كاتيوشا.

وفي الوقت الذي تُشدّد فيه الوزارة عن استهجانها لهذا العمل العنفيّ المُدان قانوناً وعرفاً، تُؤكّد وبحسب البيان، أنّها حريصة أشدَّ الحرص على حفظ حرمة جميع البعثات الدبلوماسيّة العاملة في العراق؛ وذلك التزاماً ببُنود اتفاقـيّة فيينا لتنظيم العلاقات الدبلوماسيّة بين بلدان العالم، وحرصاً على العلاقات الثنائيّة، ورعاية للمصالح المُتبادلة للجميع.

وتابع بيان الخارجية بالقول، إن العراق يُؤكّد أنّ مثل هذه الأفعال لن تؤثر في مُستوى العلاقات الستراتيجيّة بين بغداد وواشنطن التي تشهد ارتقاءً على طريق تحقيق تطلعات الشعبين الصديقين، كما أنّ السلطات الأمنيّة المعنيّة قد شرعت في إجراءاتها التحقيقـيّة؛ للكشف عن الجُناة، وتقديمهم إلى العدالة؛ لمنع تكرار مثل هذه الانتهاكات؛ ممّا قد يجرّ العراق لأن يكون ساحة حرب لأطراف خارجيّة.

يذكر أن خمسة صواريخ (مجهولة المصدر)، سقطت أمس الأحد، في المنطقة الخضراء وسط بغداد، وإن واحدا منها سقط في محيط السفارة الأمريكية. انتهى 2