الأثنين 09 ديسمبر 2019
تصويت
السياسية
الخميس 21 نوفمبر 2019 | 12:05 مساءً
| عدد القراءات : 191
خبير قانوني يؤكد: ما جرى للناشطين هي "عمليات اختطاف" وليس اعتقال

بغداد/... أكد الخبير القانوني علي التميمي، اليوم الخميس، ان ما جرى من عمليات تغييب للناشطين على مدى الايام الماضية كانت عمليات اختطاف ولم تكن عمليات اعتقال قانوني.

وقال التميمي لـ"عين العراق نيوز"، انه "لم يكن اختطاف فهذه الجهة هي غير حكومية والقانون يقول انه القاء القبض او التوقيف إلا بقرار صادر من قاضي التحقيق بمعنى ان الجهة التي تأخذ الناشطين وتحقق معهم هي جهة غير حكومية"، مبيناً انه "على الدولة ان تحقق لمعرفة هذه الجهات خصوصاً بالتعاون مع من اطلق سراحهم من الناشطين المختطفين لمعرفة الجهة التي تخطف والتي يطلق عليها "الدولة العميقة" وهنا كارثة ان تكون دولة داخل الدولة".

واوضح الخبير القانوني، ان " هذا الامر لا يعد خطف فقط بل يعد خطف مركب لكون تلك الجهة لا تعد من الدولة وكذلك لا تعد من العصابات حيث ان العصابات تطلب الفدية المالية مقابل اطلاق السراح واذا كانت الدولة فهنا يجب ان يكون الامر مرهون بقاضي التحقيق".

يذكر ان العديد من الناشطين في التظاهرات وفي مختلف المحافظات قد تعرضوا الى الاختطاف خلال الفترة الماضية ومن قبل جهات مسلحة مجهولة، فيما اطلق سراح بعضهم والذين تحدثوا عن كونهم كانوا محتجزين لدى جهة أمنية مجهولة للتحقيق معهم بتهم مختلفة ابرزها تلقي الدعم من الخارج في الوقت الذي لم تعلق فيه السلطات الرسمية على هذه الحوادث مطلقاً. انتهى 2