الأثنين 09 ديسمبر 2019
تصويت
السياسية
الجمعة 15 نوفمبر 2019 | 01:29 مساءً
| عدد القراءات : 224
وزير الدفاع: الاسلحة التي قتلت المتظاهرين لم تدخلها الحكومة الى العراق

بغداد/... كشف وزير الدفاع نجاح الشمري، أن القنابل التي أكتشفت في جثث المتظاهرين ورؤوسهم دخلت البلاد دون علم السلطات.

وقال الشمري في تصريحات صحفية بثت عبر تسجيل مصور، إن "مدى البندقية التي تستخدمها القوات الأمنية لإطلاق قنابل الغاز، يتراوح بين 75 – 100 متر"، مشيراً إلى أن "العتاد الذي أطلقته القوات الأمنية يستخدم في جميع أنحاء العالم".

وأشار إلى أن "الغريب هو اكتشاف حالات قتل بقنابل الغاز، طالت المتظاهرين على بعد 300 متر عن القوات الأمنية المسؤولة عن تفريق المحتجين".

وأضاف أن "المقذوفات التي اكتشفت في رؤوس وأجساد المتظاهرين خلال الفحوصات وعمليات التشريح داخل الطب العدلي، لم تُستورد من قبل الحكومة العراقية أو أي جهة رسمية عراقية".

وتابع وزير الدفاع أن "تلك المقذوفات دخلت العراق بصورة غامضة، ويبلغ وزنها ثلاثة أضعاف المقذوف المستخدم رسميا".

وتشهد العاصمة بغداد وتسع محافظات اخرى منذ يوم الجمعة الماضي الخامس والعشرين من (تشرين اول الحالي)، تظاهرات احتجاجية واسعة للمطالبة باقالة الحكومة وتقديم قتلة المتظاهرين الى العدالة والعمل باجراء انتخابات مبكرة باشراف دولي، واسفرت عن مقتل واصابة المئات من المتظاهرين والقوات الامنية نتيجة القمع الوحشي الذي تعرض اليه المتظاهرين.