الخميس 18 يوليو 2019
تصويت
ثقافة وفنون
الأربعاء 26 يونيو 2019 | 06:58 مساءً
| عدد القراءات : 213
الثقافة تبحث مع السفير الاذري ملف إدراج بابل على لائحة التراث العالمي

بغداد/.. بحث وزير الثقافة والسياحة والآثار عبد الأمير الحمداني، مع السفير الأذري في بغداد رامز غفاروف ملف وضع مدينة بابل الأثرية على لائحة التراث العالمي والمزمع التصويت عليه الأسبوع المقبل في العاصمة الأذرية باكو.

وذكر بيان لوزارة الثقافة تلقته، "عين العراق نيوز"، ان "الحمداني استقبل غفاروف في مكتبه ، حيث تناول الجانبان مواضيع تخص السياحة والآثار لكلا البلدين، وسبل تعزيز التعاون المستقبلي بينهما.

وقال الحمداني خلال اللقاء، إن "العلاقات التي تجمع البلدين هي علاقة تاريخ وتراث مشترك تعود للألف الثالث قبل الميلاد، مروراً بالعصر الإسلامي ثم الحديث"، مشيراً إلى "الفترة ما بعد 2003 شهدت تطور العلاقات على المستوى الشعبي وليس الحكومي فحسب، فرغم تأخر الجهد الدبلوماسي، لكننا كشعوب نبادر لصنع تناغم بيننا كأشقاء على المستوى الإنساني والتجاري والتراثي أيضاً، والآن نحن بصدد تتويجها بالعلاقات الثقافية لأنها الجسر الذي يربط بين الشعوب".

وأضاف ان "وزارة النقل العراقية قامت بتخصيص خط بري يصل بين بغداد وباكو وقد تمت المصادقة عليه في اجتماع مجلس الوزراء"، داعياً السفير الأذري "لدعم العراق في التصويت على وضع مدينة بابل الأثرية على لائحة التراث العالمي، وتبني ملف المدينة أمام باقي البعثات".

بدوره أشار غفاروف إلى إن "ملكية الآثار التاريخية لا تعود لفئة معينة بل تعود للمجتمع الإنساني وخصوصا الآثار الأذرية والعراقية، وعليه يجب علينا التعمق بدراسة هذه الآثار ومناشدة الأجيال للحفاظ عليها".

وفي ختام اللقاء سلم الحمداني غفاروف رسالة طالبا منه تسليمها لوزير الثقافة الأذري أبو الفاس قراييف، وعبر عن رغبته بلقائه ولقاء المسؤولين في أذربيجان، لمناقشة جميع المواضيع الثقافية في مجال الآثار والفنون والفلكلور.انتهى3