الثلاثاء 25 يونيو 2019
تصويت
مقابلات وتقارير
الثلاثاء 25 ديسمبر 2018 | 03:15 مساءً
| عدد القراءات : 4519
القصة الكاملة لاعتقال 20 طالباً احتفلوا برفع صورة صدام في جامعة الانبار

بغداد/.. بعد رفع صورة صدام حسين في جامعة الانبار، في حادثة هي الأولى من نوعها في مؤسسة حكومية، اعتقلت قوات الأمن الوطني، اليوم الثلاثاء، في الفلوجة، الطالب الذي رسم الصورة، بالإضافة إلى 20 طالباً شاركوا في الحفل.

وقال مصدر أمني من الانبار، لـ"عين العراق نيوز"، ان "مجلس الانبار شكل لجنة تحقيقة مع عمادة كلية الزراعة في جامعة الانبار، وبحق عميد الكلية ومعاونه وكذلك مع العناصر الأمنية في الجامعة"، مشيرا إلى ان "قوات الأمن الوطني اعتقلت رسام صورة، وهو من سكنة الفلوجة، وتحديداً حي نزال، وهو طالب في معهد الفنون الجميلة ببغداد".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان "قرابة عشرين طالباً شاركوا بالحفل تم اعتقالهم، وهناك حديث عن فصلهم لعام كامل".

وكان مجموعة من طلبة جامعة الانبار، قد احتفلوا أمس الأول، وقد رفع مجموعة من الطلبة صورة لصدام حسين، ما ادى إلى موجة غضب شعبية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وعلى اثر ذلك، اصدرت جامعة الانبار، امس الاثنين، بياناً بشأن رفع صورة رئيس النظام السابق صدام حسين باحدى كلياتها، مؤكدة اتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة بحق الطلبة والملاك المشرف على اقامة الحفل.

وقالت الجامعة في بيان تلقته "عين العراق نيوز"، إن "بعض مواقع التواصل الاجتماعي تناقلت مقطع فيديو قصير من داخل احدى الحدائق الجانبية التابعة لواحدة من كليات جامعة الانبار خلال احتفال الطلبة بحفل تاسيس الجامعة يتضمن رفع صورة رُسمت واعدت مسبقاً (قبل الحفل) وفق طريقة حديثة للرسم حيث لاتظهر الصورة الا بعد معاملتها بمادة معينة"، مبينة ان "القائمين على الامن بادروا مباشرة بانزال الصورة واتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة بحق الطلبة والملاك المشرف على اقامة الحفل وتفاصيله وعلى الفور تم احالة الرسام (وهو من خارج الجامعة) الى الجهات المعنية لاتخاذ السياقات الرسمية مجراها وفقا للقوانين النافذة".

وتناقل ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة لرئيس النظام السابق صدام حسين قالوا انها داخل احدى كليات جامعة الانبار، ووصف الناشط كرم حامد، ان "السبب في الاحزاب الفاسدة، الذين جعلوا الناس تترحم للماضي من كثرة فسادهم ونهبهم لقوت الشعب، في حين ان صدام الملعون هو اول من دمر اقتصاد البلد وافسد المؤسسات وجاء من بعده الاحزاب الفاسدة واستكملوا نهج المقبور، في افساد كل شيء في العراق بحيث اصبح العراق يحتل المراتب الاولى في كل رديئة".

إلى ذلك، بيَّن القانوني احمد قاسم، ان "رفع صورة المجرم المقبور صدام في جامعة الأنبار، يمثل مخالفة لقانون تجريم البعث، ومخالفة للأنظمة الجامعية ولقانون التعليم العالي بإبعاد السياسية عن المؤسسات التعليمية".

وكان لعصائب أهل الحق، رد على الحادثة، إذ علقت الحركة على الحادثة، وقال المتحدث باسم الحركة النائب نعيم العبودي، في تغريدة على "تويتر"، ان ما حصل " فعل مشين خدش مشاعر العراقيين"، وأضاف ان " بيان جامعة الانبار استنكر هذه الحادثة وبين تفاصيلها ولا نريد وضعها في غير سياقها، لذا من قام بهذا الفعل لا يمثل جامعة الانبار اساتذة وطلابا، والجامعة في بيانها تعهدت بمحاسبة من قام بهذا الفعل". انتهى6