الجمعة 16 نوفمبر 2018
تصويت
السياسية
الأحد 21 أكتوبر 2018 | 07:04 مساءً
| عدد القراءات : 148
تحليل سياسي: المحاصصة ذاتها في حكومة عبد المهدي

بغداد/.. رأى المحلل السياسي سرمد البياتي، الاحد، ان الحكومة الجديدة لن تخرج من قالب "المحاصصة" ولن ترضي العراقيين، مشيرا إلى ان الترقب الآن يصب في معرفة مفرزات البوابة الإلكترونية التي طرحها عادل عبد المهدي لاختيار الوزراء الجدد.

وقال البياتي لـ"عين العراق نيوز"، ان "التوجهات الشعبية الآن تصب في ترقب نتائج البوابة الالكترونية، ومعرفة هل هي اضحوكة على الشعب العراقي، أم انها فعلا حقيقة"، مشيرا الى ان "عبد المهدي أعلن عن قبول 600 عراقي من خلال البوابة".

وأضاف انه "لابد من معرفة كم شخص منهم سيكون وزيرا في المرحلة الجديدة ام انها ستكون مجرد ضحك على الشعب"، لافتا إلى ان "الاشارات الحالية تدل على ان الحكومة الجديدة ستخضع للمحاصصة القديمة نفسها".

وتابع، ان "البرلمان المتحزب لن يصوت لصالح الوزراء المستقلين، وسيصوت لصالح المرشحين المنتمين للاحزاب وعلى هذا الاساس تتشكل الحكومة الجديدة".

وكان المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء المكلف، أعلن، الاسبوع الماضي، عزم عادل عبد المهدي، تقديم كابينته الوزارية مع المنهاج الوزاري الأسبوع الحالي، لافتاً إلى أن عبد المهدي يجري إتصالاته المطلوبة مع رئاسة البرلمان وقيادات الكتل السياسية لتحديد اليوم المناسب لتقديم أسماء تشكيلته الوزارية.

وكان عبد المهدي قد أطلق موقعًا إلكترونيًا للترشيح للوزارات، استمر لمدة 48 ساعة، وأغلق الموقع عصر الخميس (11 تشرين الأول).انتهى6