الجمعة 19 أكتوبر 2018
تصويت
الأخبار المحلية
السبت 13 أكتوبر 2018 | 07:50 مساءً
| عدد القراءات : 166
هيئة المنافذ تعلق على اغلاق منفذ الشلامجة: هذه الحقيقة

بغداد/.. اعلنت هيئة المنافذ الحدودية، السبت، أن منفذ الشلامجة الحدودي "مفتوح" امام حركة المسافرين والزائرين على مدار 24 ساعة، فيما أشارت الى وجود "أعمال تأهيل" بساحات وقوف الحافلات "تتعارض" مع دخول الشاحنات التجارية الى ايران.

وقالت الهيئة في بيان صحفي تلقته، "عين العراق نيوز"، إن "منفذ الشلامجة الحدودي مفتوح أمام حركة المسافرين والزوار ويشهد دخولا للزائرين والمسافرين على مدار 24 ساعة"، موضحة أنه "من ضمن الاستعدادات لاستقبال الزوار الايرانيين هو وجود اعمال اكساء واعمال تأهيل ساحات وقوف للحافلات والمركبات التي سوف تقوم بنقل الزائرين، كما تم نصب سرادق بين الجانبين العراقي والايراني لتنظيم حركة الزوار الى كابينات الجوازات".

واضافت الهيئة، أن "جميع هذه الاعمال تتعارض مع دخول الشاحنات التجارية الى الجانب الايراني"، مشيرة الى أن "الطريق المخصص (الحولي) بدأ باستخدامه لدخول العجلات الايرانية المحملة بالهبات والهدايا والنذور، والتي تم تحديدها بقوائم مفصلة وارسلت من قبل الهيئة العامة للكمارك الى معاونية كمرك الشلامجة لغرض المباشرة بادخال هذه العجلات".

وتابعت الهيئة، "نجدد دعواتنا لوسائل الإعلام بأخذ الاخبار والمعلومات من الجهات المختصة الرسمية (هيئة المنافذ الحدودية) حصراً بخصوص منافذنا البرية البحرية الجوية، والابتعاد عن الشائعات".

وكانت منظمة "اروند" الاقتصادية الحرة في ايران اعلنت، اليوم السبت، عن إغلاق منفذ الشلامجة التجاري الحدودي مع العراق، فيما عزت السبب لفقدان الجانب العراقي "البنى التحتية اللازمة".

يذكر أن منفذ الشلامجة الحدودي يشهد يومياً مرور آلاف العراقيين الى المنطقة الحرة في عبادان وخرمشهر (المحمرة) من دون تأشيرات (فيزا)، وأكثرهم يسافرون لغرض التسوق والتنزه، حيث أن أسعار معظم السلع أقل مقارنة بأسعارها في الأسواق العراقية.انتهى5